بينها اغتصاب وتعذيب.. 58 تهمة لضابط سابق بالنظام السوري أمام الادعاء الألماني

سجن صيدنايا من خرائط غوغل
سجن صيدنايا من خرائط غوغل

وجّه الادعاء العام الألماني 58 تهمة إلى العقيد السابق في جيش النظام السوري، أنور رسلان، بينها ارتكاب جرائم ضد الإنسانية والتعذيب والاغتصاب.

وبحسب وكالة الصحافة الفرنسية، فقد جرى توجيه 58 تهمة إلى رسلان (57 عاما)، ارتكبها عندما كان مسؤولا في أحد سجون استخبارات النظام السوري، بالعاصمة دمشق.

ومن بين التهم التي يواجهها العقيد السابق، ارتكاب جرائم ضد الإنسانية والاغتصاب والاعتداءات الجنسية العنيفة.

وانشق رسلان عن النظام السوري عام 2012، ليقوم بالفرار إلى ألمانيا ويطلب فيها اللجوء عام 2014.

وأظهرت نسخة مسربة من وثيقة الاتهامات، أن رسلان توجه في 2015 إلى الشرطة الألمانية طالبا الحماية بدعوى خوفه من القتل على يد عملاء النظام السوري.

وقامت الشرطة بإرسال ملف رسلان إلى الادعاء الألماني، الذي قرر فتح تحقيق حول جرائمه، وأمر بتوقيفه في فبراير/شباط 2019.

ومنذ حينها والعقيد السابق قيد التوقيف من قبل السلطات الألمانية، لمحاكمته.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة