بعد جدل الحجر الصحي المدفوع.. مصريون يطالبون باستضافة العائدين من الخارج بقصور السيسي

صورة تظهر أعمال البناء في القصر الرئاسي بمدينة العلمين الجديدة
أعمال البناء في قصر رئاسي بمدينة العلمين الجديدة (مواقع التواصل)

دشن ناشطون ومغردون مصريون حملة إلكترونية يطالبون فيها الرئيس عبد الفتاح السيسي بتخصيص القصور الرئاسية الجديدة -التي بناها مؤخرا- للحجر الصحي للمواطنين العائدين من الخارج.

وتصدر وسم #قصور_السيسي_للحجر التفاعل في مصر لعدة ساعات بأكثر من 33000 تغريدة، بالتزامن مع قرار السيسي تحمل صندوق "تحيا مصر" تكاليف الحجر الصحي للعائدين من الخارج.

وتسبب قرار وزارة الصحة -إخضاع جميع الركاب العالقين بالخارج للحجر الصحي على نفقتهم الخاصة للتأكد من عدم إصابتهم بفيروس كورونا- حالة من الغضب في أوساط العاملين بالخارج، بسبب ارتفاع تكاليف الحجر الصحي.

وتداول العائدون من الخارج والمغتربون صورة إقرار ألزمتهم السلطات بكتابته كشرط لإعادتهم، ويتضمن موافقتهم على تحمل تكلفة إقامتهم في أحد الفنادق القريبة من المطار (5 نجوم).

وبعد رفض غالبية العائدين من الكويت وبريطانيا تطبيق القرار، قال السيسي إن صندوق "تحيا مصر" (الذين جاءت حصيلته من تبرعات المصريين) سيتحمل تكلفة إقامة المصريين الذين عادوا من الخارج حتى الآن في الحجر الصحي بالفنادق.

لكن وزير الإعلام أسامة هيكل أكد في تصريحات تلفزيونية أن قرار الرئيس يشمل الذين عادوا بالفعل على مدار اليومين الماضيين، لأنهم كانوا لا يعلمون بصدور هذا القرار قبل عودتهم، أما القادمون بعد صدور القرار فسيتحملون تكلفة الحجر على نفقتهم الخاصة.

في المقابل، نشر عدد من المصريين الذين قبلوا الدخول للحجر الصحي بأحد الفنادق ذات الخمس نجوم مقطع فيديو يظهر أن السلطات باعت لهم أطعمة فاسدة أو متواضعة بهذه الأسعار الباهظة التي شملت على سبيل المثال بيع قارورة المياه الصغيرة بمبلغ ثلاثين جنيها رغم أن سعرها بالسوق المصرية جنيه وربع الجنيه فقط.

وطالب المغردون بأن تكون القصور الرئاسية الجديدة -التي شيدها السيسي مؤخرا- مقرا للحجر الصحي بدلا من الفنادق لتقليل التكاليف، مستحضرين كلمة السيسي عن قصوره الرئاسية حينما قال في أحد المؤتمرات تعليقا على انتقادات البعض للإكثار من بناء القصور دون حاجة حقيقية لها "مش بأعمله ليا.. مش باسمي.. مفيش حاجة باسمي .. ده باسم مصر".

ويشار إلى أن وزارة الصحة قد أعلنت أمس أكبر عدد إصابات في 24 ساعة منذ بداية الأزمة وهو 69 إصابة، ليصبح إجمالي عدد الإصابات رسميا 797 ، كما بلغ عدد الوفيات 52.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

Parents wearing protective face mask hug their children upon their arrival, at Cairo International Airport (CAI) as Egypt ramps up its efforts to slow the spread the coronavirus disease (COVID-19) in Cairo, Egypt March 19, 2020. REUTERS/Amr Abdallah Dalsh

أثار قرار السلطات المصرية فرض الحجر الصحي على مواطنيها المغتربين الراغبين في العودة على نفقتهم الخاصة، حالة من الغضب في أوساط المصريين العاملين بالخارج، بسبب ارتفاع تكاليف الحجر الصحي.

Published On 1/4/2020
A member of the medical staff in a protective suit is seen in front of a patient suffering from coronavirus disease (COVID-19) in an intensive care unit at the San Raffaele hospital in Milan, Italy, March 27, 2020. REUTERS/Flavio Lo Scalzo TPX IMAGES OF THE DAY

تقترب أوروبا من تسجيل نصف مليون إصابة بفيروس كورونا المستجد، الذي يواصل انتشاره عالميا. وفي الأثناء دعت منظمة الصحة العالمية السلطات المصرية للتأهب لاحتمال انتشار الفيروس على نطاق أوسع بأراضيها.

Published On 30/3/2020
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة