يواجه عقبات.. مشروع قرار تونسي في مجلس الأمن للتصدي لفيروس كورونا

المشروع يطالب المجلس باتخاذ تدابير لحماية الفئات الأكثر ضعفا (الأناضول)
المشروع يطالب المجلس باتخاذ تدابير لحماية الفئات الأكثر ضعفا (الأناضول)

حصلت الجزيرة على نسخة من مشروع قرار تونسي يشدد على أهمية اتخاذ إجراء دولي عاجل للحد من تأثير وباء فيروس كورونا، ويدعو إلى وقف إطلاق نار عالمي على الفور لأغراض إنسانية للسماح بالاستجابة الكافية للتهديد غير المسبوق الذي يشكله الوباء.

ويطالب مشروع القرار الذي وزعته البعثة التونسية على أعضاء مجلس الأمن الدولي بتأكيد جميع الجهود المبذولة لمكافحة الوباء وإنقاذ الأرواح.

كما تدعو تونس العضو غير الدائم في مجلس الأمن في المسودة إلى التزام المجلس باتخاذ تدابير خاصة لتوفير الحماية لأكثر الفئات ضعفاً في مناطق النزاع، لا سيما اللاجئون والسكان المشردون والنساء والأطفال والأشخاص ذوو الإعاقة.

ويحث مشروع القرار الدول الأعضاء، وكذلك الشركاء الثنائيين والمنظمات المتعددة الأطراف، على التحرك وتقديم الخبرة التقنية والقدرات الطبية الإضافية على الفور.

وبحسب دبلوماسيين، فإن إقرار المشروع غير مؤكد إذ تواصل الولايات المتحدة الضغط من أجل تحديد الصين مصدرا للفيروس، مما يعني على الأرجح أن القرار سيواجه بفيتو بكين.

أما روسيا التي تتمتع أيضا بحق الفيتو، فربما تريد أيضا أن يتضمن القرار إلغاء العقوبات، لمكافحة الوباء بشكل أفضل.

ومن دون الدعم الأميركي والأوروبي فإن القرار في هذه الحالة يواجه احتمالات فشله في الحصول على تسعة أصوات ضرورية على الأقل من بين 15 صوتا لتمريره.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

جعلت جائحة كورونا إمكانيات العرب في مجال التقنية تتفجر محاولة تقديم المساعدة في وقت تلاشت فيه المعوقات والبيروقراطية، مما جعلنا نشهد نماذج مشرفة لعدد من الدول في مجال استخدام التقنية.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة