سد النهضة.. الاتحاد الأفريقي يدعو مصر وإثيوبيا والسودان للتوافق

Egypt, Sudan and Ethiopia representatives meet for Hidase Dam- - ADDIS ABABA, ETHIOPIA - JANUARY 08: Seleshi Bekele Awulachew, Ethiopia's Minister of Water, Irrigation and Energy is seen during tripartite negotiation meeting of Egypt, Sudan and Ethiopia on the filling and operation of the Great Ethiopian Renaissance Dam (GERD) project in Addis Ababa, Ethiopia on January 08, 2020.
وزير المياه والري والطاقة الإثيوبي سيلشي بيكيلي باجتماع حول سد النهضة بأديس أبابا (الأناضول)

دعا الاتحاد الأفريقي اليوم الجمعة كلا من مصر والسودان وإثيوبيا إلى إيجاد صيغة توافقية بشأن مفاوضات سد النهضة، في وقت أبدت الأخيرة رفضها لقرار الجامعة العربية بشأن القضية ذاتها.

وفي مؤتمر صحفي لرئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي -في ختام زيارته إلى الخرطوم- قال "السودان ومصر وإثيوبيا دول أفريقية، والنيل منذ القدم رابط بين الشعوب".

وأضاف فكي "نطلب من إخوتنا في إثيوبيا والسودان ومصر إيجاد صيغة توافقية في هذا الملف".

وأوضح أن مباحثاته مع المسؤولين في السودان شهدت نقاشا صريحا حول كل القضايا والتحديات المتعلقة بالوضع السياسي الراهن، وأولويات المرحلة الانتقالية.

رفض إثيوبي
وكانت الخارجية الإثيوبية عبّرت عن رفضها لقرار الجامعة العربية بشأن سد النهضة، ووصفته بالدعم الأعمى للقاهرة دون مراعاة للحقائق.

وفي بيان لها، جددت الخارجية تأكيدها على موقف أديس أبابا بالاستفادة من مواردها المائية كحق سيادي.

كما أشاد البيان بأزلية العلاقات بين إثيوبيا والدول الأعضاء بالجامعة العربية، والقائمة على القيم المشتركة والعلاقات العميقة.

من جهة أخرى، أشادت الخارجية الإثيوبية بموقف السودان المتحفظ على قرار مجلس وزراء الخارجية العرب.

وكانت الجامعة قد أقرت الأربعاء الماضي مشروع قرار تقدمت به مصر يؤكد حقوق مصر التاريخية في مياه النيل، ويرفض أي إجراءات أحادية تقوم بها أديس أبابا بشأن سد النهضة، وهو القرار الذي تحفظ السودان عن تأييده.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

السيسي ترأس اجتماعا لكبار قادة القوات المسلحة

أثار اجتماع السيسي مع قادته العسكريين تساؤلات إن كانت مصر تضع التحرك العسكري ضمن خياراتها بعد فشل التفاوض ورفض إثيوبيا التوقيع على اتفاق بشأن كيفية ملء سد النهضة.

Published On 6/3/2020
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة