أفغانستان.. وفد من طالبان في كابل وتأجيل تبادل الأسرى

رئيس المكتب السياسي لطالبان الملا عبد الغني برادار (يمين) يغادر قاعة فندق بالدوحة عقب توقيع اتفاق سلام مع واشنطن (الأوروبية)
رئيس المكتب السياسي لطالبان الملا عبد الغني برادار (يمين) يغادر قاعة فندق بالدوحة عقب توقيع اتفاق سلام مع واشنطن (الأوروبية)

حل وفد من حركة طالبان الأفغانية اليوم بالعاصمة كابل للتحضير لبدء عملية تبادل الأسرى بين الحركة والسلطات الأفغانية، فيما صرح المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأفغاني جاويد فيصل بأن عملية تبادل الأسرى قد جرى تأجيلها.

ونقلت وكالة رويترز عن المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد قوله إن ثلاثة أعضاء من الفريق التقني للحركة سيساعدون في تنفيذ عملية تبادل الأسرى عن طريق تحديد هويات سجناء طالبان، وتأمين نقلهم.

وتعد عملية تبادل الأسرى بين كابل وطالبان نقطة مركزية في تسهيل بدء الحوار الأفغاني الداخلي من أجل طي صفحة أربعة عقود من الحرب، وكان يفترض أن تتم عملية الإفراج في وقت سابق من هذا الشهر إلا أن الخلافات بين طالبان وسلطات كابل تسببت في تأجيلها.

اتفاق الدوحة
وكان تبادل الأسرى من بين بنود اتفاق السلام الموقع بين طالبان والولايات المتحدة في نهاية الشهر الماضي بالعاصمة القطرية الدوحة، إذ قضى الاتفاق بأن يطلق سراح نحو 5 آلاف من سجناء طالبان، مقابل إفراج الأخيرة عن ألف أسير من الحكومة الأفغانية.

وفي سياق متصل، قال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأفغاني إن عملية تبادل الأسرى بين الحكومة وطالبان تأجلت بعدما كانت مقررة بنهاية الشهر الحالي، موضحا أن التأجيل سبب زيارة وفد من طالبان للعاصمة للحديث عن هذا التبادل.

وقال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو اليوم إن تقدما حصل في المفاوضات الأفغانية مع طالبان فيما يتعلق بإطلاق الأسرى، كما أشاد بومبيو في مؤتمر صحفي بفريق التفاوض الذي أعلنته حكومة كابل لإجراء محادثات مع طالبان، واصفا إياه بالواسع والشامل للجميع.

لكن حركة طالبان عبرت قبل أيام عن رفضها التفاوض مع الفريق الذي أعلنته كابل، قائلة إنه لم يتم اختياره بطريق تشمل جميع الفصائل الأفغانية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة