روسيا تتوقع اتفاقا قريبا مع تركيا لتزويدها بدفعة جديدة من منظومة "إس 400"

تركيا تسلمت أول شحنة من منظومة إس 400 في يوليو/تموز الماضي (رويترز)
تركيا تسلمت أول شحنة من منظومة إس 400 في يوليو/تموز الماضي (رويترز)

قالت روسيا إنها تتوقع التوصل إلى اتفاق مع تركيا بشأن تزويدها بدفعة جديدة من منظومات "إس400" للدفاع الجوي قريبا رغم الخلاف بين الجانبين بسبب الحملة على إدلب.

وقال مدير الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني ديمتري شوغاييف في تصريحات لوكالة إنترفاكس نشر صباح اليوم الاثنين إن "مسألة الدفعة الإضافية من منظومات "إس400" لتركيا موجودة في الأجندة، ونعمل حاليا على التنسيق بشأن محتويات المنظومات وموعد التوريد والشروط الأخرى".

وأضاف شوغاييف "اليوم تستمر العملية التفاوضية، ونأمل أن نتوصل إلى نقاط مشتركة في المستقبل المنظور"، مشيرا إلى أن تزويد تركيا بمنظومات جديدة يتطلب مشاركة معينة من قبلها في عملية إنتاج المنظومات، لكنه امتنع عن كشف أي تفاصيل.

وأكد المسؤول الروسي "أن هذا التعاون لن يأتي بأي ضرر بالنسبة إلى الأمن الوطني لبلاده، معتبرا أن الجوانب مدروسة"، كما ذكر أن المفاوضات مع تركيا بشأن شرائها المحتمل لمقاتلات روسية من طراز "سو-35" مستمرة، لكنها لا تجري بشكل نشط وتتمحور حول تدقيق بعض الجوانب التقنية، مستبعدا توقيع أي صفقة خاصة بهذه الطائرات قريبا.

صفقة ومعارضة
وفي يوليو/تموز الماضي أعلنت وزارة الدفاع التركية أن "تسلم أول شحنة من معدات منظومة الدفاع الجوي إس 400 بدأ في قاعدة مرتد الجوية بأنقرة".

وبدأ تنفيذ هذه الصفقة وسط معارضة شديدة من قبل الولايات المتحدة التي ردت على ذلك بتعليق مشاركة أنقرة في برنامج مقاتلات "إف 35"، معتبرة أن موقف تركيا سيضر بالتعاون بين البلدين.

وفي 5 مارس/آذار الجاري التقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، في ظل توتر العلاقات بين البلدين بعد جولة القصف التركي على مواقع النظام السوري وتحذير موسكو أنقرة من عدم إمكانيتها ضمان سلامة الطائرات التركية فوق إدلب.

وأظهرت التطورات الأخيرة في إدلب خلافا تركيا روسيا كان قد خفت بعد دخول البلدين في مساري أستانا وسوتشي، وتفاهمهما على عدد من دعوات التهدئة في إدلب خصوصا، كان آخرها في 8 يناير/كانون الثاني الماضي.

المصدر : وكالات