بعد 19 عاما من الغزو.. القوات الأميركية تبدأ الانسحاب من أفغانستان

CAMP SHORAB, AFGHANISTAN - SEPTEMBER 10: Members of the United States Marine Corp Task Force South West prepare for a patrol of their base on September 10, 2017 at Camp Shorab in Helmand Province, Afghanistan. About 300 marines are currently deployed in Helmand Province in a train, advise, and assist role supporting local Afghan security forces. Currently the United States has about 11,000 troops in the deployed in Afghanistan, with a reported 4,000 more expected to arrive in the coming weeks. Last month, President Donald Trump announced his plan for Afghanistan which called for an increase in troop numbers and a new conditions-based approach to the war, getting rid of a timetable for the withdrawal of American forces in the country. (Photo by Andrew Renneisen/Getty Images)
الولايات المتحدة ستخفض عدد قواتها في أفغانستان من 13 ألفا إلى 8600 جندي في مرحلة أولى (غيتي)

أكد المتحدث باسم القوات الأميركية في أفغانستان للجزيرة أن الولايات المتحدة بدأت سحب جنودها تدريجيا من الأراضي الأفغانية بعد 19 عاما من الغزو الأميركي لهذا البلد.

وبيّن المتحدث أن الولايات المتحدة بدأت تقليل عدد قواتها في أفغانستان تنفيذا لاتفاقية السلام التي وقعتها مع حركة طالبان في العاصمة القطرية الدوحة.

وأضاف أن الولايات المتحدة "ستبقي على كل الوسائل لتحقيق أهداف مكافحة الإرهاب".

وفي وقت سابق نقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤول أميركي قوله إن قوات أميركية بدأت مغادرة أفغانستان تنفيذا لاتفاقية السلام التي وقعتها الولايات المتحدة مع حركة طالبان.

وأوضح المسؤول أن مئات الجنود يغادرون البلاد كما كان مخططا له، حيث تنفذ الولايات المتحدة خطة خفض قواتها من 13 ألفا إلى 8600 جندي في مرحلة أولى، على أن يجري تقييم الظروف بعد ذلك.

وقد نصت اتفاقية السلام التي وقعها الأميركيون مع حركة طالبان في الدوحة يوم 29 فبراير/شباط الماضي، على أن يبدأ انسحاب القوات الأميركية في غضون عشرة أيام من التوقيع، وأن يُستكمل الانسحاب خلال 14 شهرا إذا تم استيفاء الشروط الأمنية. وكللت تلك الاتفاقية جولات تفاوض رعتها الدوحة بين الجانبين منذ العام الماضي.

ويؤمل أن تنهي الاتفاقية الحرب الأميركية في أفغانستان والتي دامت 19 سنة، وهي أطول الحروب في التاريخ الأميركي، وقتل خلالها الآلاف من المدنيين الأفغان إضافة إلى الجنود الأميركيين.

الإفراج عن السجناء
وأعلن الرئيس الأفغاني أشرف غني أنه سيصدر اليوم الثلاثاء قرارا بإطلاق سراح مقاتلين من حركة طالبان، مشيرا إلى التوصل إلى آلية تمكّن من الإفراج عن سجناء الحركة مقابل تمديد فترة التهدئة في أفغانستان.

جاء ذلك في كلمة ألقاها غني الاثنين خلال حفل تنصيبه رئيسا لولاية ثانية، في ظل رفض منافسه الأبرز عبد الله عبد الله نتائج الانتخابات وتنصيب نفسه رئيسا في مراسم موازية.

ووقعت ثلاثة انفجارات على الأقل في العاصمة الأفغانية كابل، أعقبها إطلاق نار أثناء إلقاء أشرف غني كلمته في مراسم أداء اليمين الدستورية.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية في أفغانستان مسؤوليته عن مهاجمة مراسم تنصيب الرئيس غني.

المصدر : أسوشيتد برس + الجزيرة