حظي بدعم الجيش.. البرهان: الاتصالات مع نتنياهو بدأت منذ ثلاثة أشهر

كومبو نتنياهو والبرهان
البرهان قال إنه أخطر رئيس الوزراء عبد الله حمدوك بلقاء عنتيبي قبل يومين من موعده (مواقع التواصل)

أكد رئيس مجلس السيادة في السودان عبد الفتاح البرهان أن لقاءه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو سيسهم في اندماج السودان بالمجتمع الدولي.

وقال البرهان في خطاب ألقاه نيابة عنه المتحدث باسم الجيش العميد ركن عامر محمد الحسن اليوم الأربعاء، إن السودان يعمل من أجل مصالحه، دون التعارض مع عدالة القضية الفلسطينية، وأضاف أن "الاتصالات مع نتنياهو وبومبيو بدأت منذ ثلاثة أشهر وطرحنا فيها ما يستفيد منه السودان".

وتابع "لنا الحق في العيش ضمن المنظومة الدولية مثل الآخرين ولن يمنعنا أحد من السير في هذا الطريق"، مشيرا إلى عزمه تشكيل لجنة من مجلسي السيادة والوزراء لدراسة مزايا وعيوب العلاقة مع إسرائيل.

وأوضح أنه أخطر رئيس الوزراء عبد الله حمدوك بلقاء عنتيبي قبل يومين من موعده، مشددا على أن قوى الحرية والتغيير ليس لديها اعتراض على الخطوة، لكن اعتراضها جاء على عدم التشاور حولها قبل الذهاب.

حركة الطيران
وفيما يتعلق بحركة الطيران، أشار البرهان إلى أن بعض شركات الطيران تعبر أجواء السودان متوجهة إلى إسرائيل منذ أشهر، مضيفا "اتفقنا على عبور كل الشركات ما عدا شركة العال".

وحول علاقات السودان بالسلطة الفلسطينية، قال "لم نتصل بالسلطة الفلسطينية ولم يتصلوا بنا، والسلطة نفسها معترفة بإسرائيل"، معتبرا أن قرب السودان من إسرائيل قد يكون مفيدا في "مساعدة الفلسطينيين على حل مشاكلهم".

وفيما يتعلق بملف الإرهاب، أكد البرهان أنه لم يطلب من نتنياهو رفع اسم السودان من القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب.

الجيش يدعم
في سياق متصل، أعلن الجيش السوداني اليوم دعمه للبرهان بعد لقائه المفاجئ، رئيس الوزراء الإسرائيلي في أوغندا.

وقال المتحدث باسم القوات المسلحة السودانية، إن البرهان أكد أن لقاءه نتنياهو يأتي في إطار المصلحة العليا للسودان، وإن الجيش لا يطمح أبدا للحكم.

المصدر : الجزيرة