إصابات بارتجاج في الدماغ.. البنتاغون يكشف مزيدا من خسائره بقصف إيران قاعدة عين الأسد

توقُع بارتفاع عدد الإصابات بين الجنود الأميركيين نتيجة القصف حسب تقديرات البنتاغون (غيتي-أرشيف)
توقُع بارتفاع عدد الإصابات بين الجنود الأميركيين نتيجة القصف حسب تقديرات البنتاغون (غيتي-أرشيف)

قال بيان لوزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن 109 من جنودها أصيبوا بارتجاج دماغي نتيجة الهجوم الصاروخي الإيراني على قاعدة عين الأسد العراقية الشهر الماضي، والذي جاء ردا على اغتيال للقائد العسكري قاسم سليماني.

وأوضح البنتاغون في بيانه أن الإصابات تمثل زيادة بواقع 45 حالة جديدة منذ آخر تقرير، موضحا أن 76 جندياً من المصابين عادوا إلى الخدمة بالعراق بعد تلقيهم العلاج ونقل الباقون إلى ألمانيا والولايات المتحدة لتقييم حالاتهم.

وكانت الوزارة أعلنت أنها تتوقع أن العدد سيزداد على مدى أسابيع بعد الهجوم، لأن أعراض الإصابة قد تستغرق بعض الوقت حتى تظهر، كما أن الجنود ربما يبلغون عن الأعراض بعد وقت أطول.

وبحسب البنتاغون فإن الهجوم الصاروخي الإيراني على القاعدة لم يسفر عن سقوط أي قتلى من القوات الأميركية، والذي جاء ردا على قتل الولايات المتحدة سليماني (قائد فيلق القدس بالحرس الثوري) في هجوم بطائرة مسيرة عند مطار بغداد في الثالث من يناير/كانون الثاني الماضي.

وتقول بيانات البنتاغون إنه جرى تشخيص إصابة نحو 408 آلاف جندي بالصدمة الدماغية منذ عام 2000.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة