رسميا.. محمد توفيق علاوي يُكلف برئاسة الحكومة الجديدة في العراق

كلف الرئيس العراقي برهم صالح بعد مشاورات مع الكتل السياسية محمد توفيق علاوي رسميا بتشكيل حكومة جديدة. وكان مصدر في الرئاسة العراقية قال للجزيرة إنه لا صحة للحديث عن احتمال تمديد المهلة التي كان الرئيس صالح منحها في وقت سابق للكتل البرلمانية المعنية بتسمية مرشح لرئاسة الحكومة المقبلة، والتي تنتهي اليوم السبت.

وأفاد مراسل الجزيرة في بغداد بأن علاوي تدعمه الكتل السياسية الرئيسية، إلا أنه واجه رفضا من قبل بعض الكتل، ولكن أصواتها أقل من أصوات الكتل الكبرى.

وأضاف المراسل أن علاوي كان قد طُرح اسمه في ساحة التحرير وغيرها من ساحات الاعتصام قبل أيام، وكان هناك تباين في الآراء حوله.

وبذلك يكون أمام علاوي 30 يوما من الآن ليشكل حكومته ويعرضها على مجلس النواب لنيل الثقة.

كلمة
علاوي وفي كلمة بثها عبر فيديو نشره على صفحته في الفيسبوك، أكد على احترامه للمظاهرات التي تشهدها البلاد منذ أربعة أشهر، وأنه سيعمل على تحقيق مطالبها وسيحمي المتظاهرين.

وتعهد بتعويض أسر قتلى الاحتجاجات ومعالجة الجرحى وتحديد ومحاسبة القتلى، وتحديد موعد الانتخابات وقانون الأحزاب ومحاربة الفساد.

وقال علاوي (65 عاما) متوجها إلى الشعب والمتظاهرين المحتجين "الآن أنا موظف عندكم، وأحمل أمانة كبيرة (...) وإذا لم أحقق مطالبكم، فأنا لا أستحق هذا التكليف".

كما تعهد في كلمته بأنه سيتنازل عن تكليفه برئاسة الحكومة إذا تعرّض لأي ضغوط من قبل القوى السياسية في عملية تشكيل الحكومة المقبلة.

المصدر : الجزيرة + وكالات,الجزيرة