إيطاليا.. مساع لمحاكمة 5 ضباط مصريين بتهمة قتل ريجيني

مسيرة سابقة في لندن تطالب بكشف الحقيقة في ملف ريجيني (رويترز)
مسيرة سابقة في لندن تطالب بكشف الحقيقة في ملف ريجيني (رويترز)

يعتزم محققون في مكتب النائب العام الإيطالي تقديم ملف التحقيقات في قضية مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في القاهرة عام 2016 إلى القضاء، للنظر في إحالة 5 من أفراد الأمن المصري يشتبه في ارتكابهم للجريمة إلى المحاكمة.

وسيقرر القاضي، بعد سماع أقوال المحققين، ما إذا كانت الأدلة كافية لتحويل القضية إلى محاكمة جنائية.

وسيتم تحديد موعد الجلسة الأولية للاستماع خلال 30 يوما من تاريخ تقديم الملف إلى القاضي.

وأعلنت النيابة الإيطالية في بيان مؤخرا نيتها إنهاء التحقيقات في الواقعة باشتباهها في 5 من أفراد الأجهزة الأمنية المصرية، بشكل فردي ودون صلة بأي جهات أو مؤسسات حكومية مصرية، وأنها بصدد عرض هذا الاشتباه على قاضي التحقيقات الأولية في روما.

وقال والدا ريجيني في بيان نشرته باسمهما المحامية أليساندرا باليريني أمس "نحن نقدر عزم المدعي العام الإيطالي وتصميمه على غلق التحقيقات، دون خلط أو ارتباك، في ظل محاولات التضليل المستمر والمماطلة اللامتناهية وغياب الإجابات من قبل الجانب المصري، التي لا توصف بأقل من أنها وصمة عار".

وذكر بيان والدي الضحية أن التعاون "كان غائبا عن عمد من قبل النظام المصري، فضلا عن الاستمرار في عدم الرد على الإنابة القضائية الصادرة بتاريخ 29 أبريل/نيسان 2019، ولم يرغب أحد حتى بإعطائنا محل إقامة المتهمين الخمسة من جهاز الأمن الوطني المصري".

واختفى ريجيني (28 عاما) في يناير/كانون الثاني 2016 بالعاصمة المصرية، وعُثر على جثته بعد نحو أسبوع، وأظهر فحص الجثة تعرضه للتعذيب قبل وفاته.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة