رويترز: 3 شركات إماراتية شحنت ملايين براميل النفط الفنزويلي رغم العقوبات الأميركية

واشنطن سبق أن اتهمت إيران باستخدام الشركات الإماراتية من أجل تصدير منتجاتها رغم العقوبات الأميركية (الأناضول)
واشنطن سبق أن اتهمت إيران باستخدام الشركات الإماراتية من أجل تصدير منتجاتها رغم العقوبات الأميركية (الأناضول)

أفادت وكالة رويترز بأن 3 شركات إماراتية نظمت عمليات شحن لتصدير ملايين من براميل النفط من فنزويلا في النصف الأخير من العام الحالي.

وأضافت الوكالة أن قيمة صادرات النفط الفنزويلي التي أدارتها الشركات الإماراتية الثلاث بلغت أكثر من 200 مليون دولار، وتمت بوساطة ناقلات نفط تم تغيير اسمها.

وأوضحت رويترز، استنادا إلى وثائق حصلت عليها من شركة النفط الحكومية الفنزويلية، أن قيمة الشحنات المهربة تمثل 4% من إجمالي قيمة صادرات النفط الفنزويلية.

وحسب الوكالة، فإن الإمارات أصبحت مقرا رئيسا للشركات التي تساعد فنزويلا على التهرب من العقوبات الأميركية على النفط.

وسبق أن اتهمت واشنطن إيران باستخدام الشركات الإماراتية لتسهيل التصدير رغم العقوبات الأميركية، وعاقبت وزارة الخزانة الأميركية أكثر من 6 كيانات مقرها الإمارات العربية المتحدة هذا العام، قالت إنها متورطة في الشراء أو السمسرة في بيع النفط الإيراني والمنتجات البتروكيماوية.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

تضاربت التصريحات الأميركية والإيرانية حول مصادرة واشنطن شحنات وقود إيرانية، فيما ينتظر الإعلان اليوم بمجلس الأمن الدولي عن نتيجة التصويت على مشروع قرار أميركي يبمديد حظر السلاح على إيران.

14/8/2020
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة