إيران.. الثلوج تقتل 10 متسلقين للجبال وفقدان طاقم سفينة في عاصفة بالخليج

مصير عدد من المتسلقين لا يزال مجهولا منذ الإعلان عن وفاة اثنين الجمعة (رويترز)
مصير عدد من المتسلقين لا يزال مجهولا منذ الإعلان عن وفاة اثنين الجمعة (رويترز)

قال التلفزيون الإيراني أمس السبت إن 10 متسلقين للجبال، على الأقل، لقوا حتفهم، وفُقد آخرون شمالي العاصمة طهران بعد تساقط كثيف للثلوج، كما فقد طاقم سفينة مؤلف من 7 أفراد بعد عواصف في الخليج.

وتسببت الثلوج الكثيفة والرياح العاتية في عدة أنحاء بهذا البلد، خلال الأيام الماضية، في إغلاق العديد من الطرق وتعطل حركة النقل.

وأضاف التلفزيون أن مصير عدد من المتسلقين لا يزال مجهولا منذ الإعلان عن وفاة اثنين يوم الجمعة، وأن عدد المفقودين زاد مع تلقي السلطات بلاغات من أسر يساورها القلق على أبنائها.

ونقلت وكالة إرنا المحلية، عن المدير التنفيذي لجمعية الهلال الأحمر شاهين فتحي، أنه قد تم على الفور إرسال فرق عمليات البحث والإنقاذ من قبل فرع الجمعية بمحافظة طهران إلى مكان فقدان متسلقي الجبال.

ووفقا للتقارير الأولية، تم إنقاذ 14 من متسلقي الجبال، ومازال اثنان مفقودين، بناء على المعلومات التي وصلت أسر المتسلقين، كما تم العثور على جثث 9 آخرين، لقي غالبيتهم حتفهم في منطقة كلكجال.

سفينة مفقودة

وفي واقعة أخرى، ذكرت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (شبه الرسمية) أن السلطات البحرية تبحث عن 7 من أفراد طاقم سفينة نقل إيرانية انقلبت في مياه الخليج المضطربة يوم الجمعة.

وأكد إسماعيل مكي زاده مساعد مدير عام شؤون الموانئ والملاحة البحرية بمحافظة هرمزكان الجنوبية، في تصريح صحفي، انقلاب زورق لاندنغ كرافت على بعد 25 ميلا إلى الجنوب الشرقي من جزيرة لارك، بحسب وكالة إرنا، ولفت إلى أن عمليات البحث جارية للعثور على الملاحين السبعة المفقودين الذين كانوا على متن الزورق .

وأوضح مكي زاده أنه فور تلقي النداء مساء الجمعة، توجهت سفينة الإنقاذ إلى موقع الحادث عبر التنسيق مع الجهات المعنية، منها القوة البحرية للحرس الثوري، والقوة البحرية للجيش، والسفن العابرة من منطقة مضيق هرمز، وذلك بغية المساعدة في عملیة البحث البحري والجوي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة