الدوحة تستضيف الجولة الثانية من المحادثات بين كابل وطالبان

وافق الرئيس الأفغاني محمد أشرف غني على استئناف الجولة الثانية من المفاوضات الأفغانية في العاصمة القطرية الدوحة بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان.

وأعلن مستشار الرئيس الأفغاني -على حسابه في تويتر- أن الموافقة جاءت بناء على طلب رئيس وفد المفاوضات ورئيس المجلس الأعلى للمصالحة. وأضاف أن الجولات القادمة من المحادثات ستعقد داخل أفغانستان.

وقال فريدون خوازون الناطق باسم المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية الأفغاني الذي يقود عملية السلام في البلاد؛ إن "الجولة الثانية من المحادثات ستبدأ في الخامس من يناير/كانون الثاني (المقبل) في الدوحة".

وتأتي المحادثات عقب اتفاق انسحاب تاريخي للقوات الأميركية وقعته طالبان وواشنطن في فبراير/شباط الماضي، سيخرج بموجبه جميع الجنود الأجانب من الدولة التي مزقها العنف بحلول مايو/أيار المقبل.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية

حول هذه القصة

بدأت الحكومة الأفغانية إطلاق سراح آخر دفعة من سجناء طالبان تمهيدا لبدء مفاوضات مع الحركة بالدوحة، وذلك عقب موافقة المجلس الأعلى للقبائل على الإفراج، بينما أعلنت أميركا خفضا إضافيا لقواتها بأفغانستان.

انطلقت في العاصمة القطرية الدوحة اليوم وبحضور أميركي، المحادثات الأفغانية الأفغانية، بمشاركة الحكومة في كابل وحركة طالبان، لبحث سبل التوصل للسلام والاستقرار في أفغانستان بعد سنوات طويلة من الحروب التي

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة