اليمن.. احتجاز قائد عسكري وضابطين سعوديين بحجة والرياض تتحدث عن إسقاط طائرة مسيرة للحوثيين

اللواء يحيى صلاح زار منطقة حرض لاحتواء غضب الجنود الذين لم يستلموا رواتبهم (مواقع التواصل)

احتجزت قوة يمنية تدعمها السعودية اليوم الخميس قائد المنطقة العسكرية الخامسة في الجيش اليمني اللواء يحيى صلاح وضابطين سعوديين من العمليات المشتركة، في منطقة حرض بمحافظة حجة شمال غربي اليمن، بحسب مصدر عسكري.

وأوضح المصدر أن احتجاز الضباط جاء للمطالبة بصرف الرواتب عناصر الوحدة المتأخرة منذ شهور، مشيرا إلى أن اللواء صلاح أتى إلى حَرَضْ -الحدودية مع السعودية- لاحتواء غضب الجنود رغم أنهم لا يتبعون له وإنما للقوات السعودية.

وأضاف المصدر أن جنودا في منطقة حرض تظاهروا في وقت سابق الخميس احتجاجاً على تأخر صرف رواتبهم من جانب السعودية لعدة أشهر.

على صعيد آخر، أعلنت الرياض أن دفاعاتها أسقطت طائرة مسيرة مفخخة أطلقها الحوثيون باتجاه مواقع مدنية في المنطقة الجنوبية للسعودية مساء الخميس، ولم يصدر أي تعليق من الحوثيين في اليمن على هذا الإعلان.

رابطة أبناء شبوة

وفي سياق منفصل، أعلن عدد من أسر الضحايا المتضررين من انتهاكات القوات الإماراتية والمجموعات المسلحة التي تدعمها في اليمن، تأسيس رابطة أبناء شبوة.

وأكد بيان التأسيس أن أهداف الرابطة هي كشف الحقيقة ومعاقبة المجرمين وإنصاف الضحايا وأسرهم عن طريق القضاء وحده.

ودعت الرابطة الحكومة اليمنية إلى القيام بواجبها وحماية المجتمع من عبث الجماعات المسلحة الخارجة عن قانون الدولة.

وتتهم أسر الضحايا مليشيات النخبة الشبوانية المدعومة إماراتيا -التي كانت تنتشر في بعض مناطق المحافظة- بارتكاب انتهاكات في حق السكان، بينها جرائم قتل وإخفاء قسري واختطاف، بأوامر من القوات الإماراتية.

المصدر : الجزيرة + وكالات