نتنياهو بصدد زيارة القاهرة للتطبيع الاقتصادي والسيسي يستقبل عباس ويؤكد على محورية القضية الفلسطينية

Palestinian President Mahmoud Abbas in Egypt
لقاء سابق بين الرئيسين المصري (يمين) والفلسطيني (الأناضول)

استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الاثنين الرئيس الفلسطيني محمود عباس في قصر الاتحادية بالقاهرة، في حين أفادت تسريبات بأن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بصدد القيام بزيارة علنية لمصر ستشهد توقيع اتفاقيات اقتصادية بين الجانبين.

وقد أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم أن القضية الفلسطينية ستظل لها الأولوية في بلاده.

 وخلال استقباله الرئيس الفلسطيني محمود عباس أكد السيسي على ثبات الموقف المصري تجاه القضية، ودعم مصر الكامل للمواقف والاختيارات الفلسطينية تجاه التسوية السياسية.

وأكد استمرار مصر في بذل جهودها من أجل استعادة الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة وفق مرجعيات الشرعية الدولية، مشيرا إلى أن المرحلة الحالية تتطلب التكاتف وتكثيف كافة الجهود العربية من أجل استئناف مفاوضات عملية السلام.

بدوره، أشار الرئيس الفلسطيني إلى ما يوليه من أهمية للتشاور والتنسيق مع الرئيس المصري بشأن مجمل الأوضاع الفلسطينية ومحددات الموقف الفلسطيني في ظل التطورات التي تشهدها القضية، وكذلك المتغيرات المستجدة على الساحتين الإقليمية والدولية خلال الفترة الأخيرة.

وأعرب عن تقديره لجهود مصر ومواقفها التاريخية والثابتة في دعم القضية الفلسطينية، وتحركاتها على مختلف الأصعدة سعيا للحفاظ على حقوق الشعب الفلسطيني، وكذلك لتحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية.

وصرح المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية بأن اللقاء تناول آخر مستجدات القضية الفلسطينية وعملية السلام في الشرق الأوسط.

وأضاف أنه تم التوافق على مواصلة التشاور والتنسيق المكثف بين الرئيسين من أجل متابعة ما سيتم من خطوات خلال الفترة المقبلة سعيا نحو حلحلة الوضع الراهن بالعودة إلى مسار المفاوضات.

ووفق المتحدث، شهد اللقاء استعراض الجهود المصرية لتثبيت الهدوء في قطاع غزة، حيث أوضح الرئيس المصري أن التحركات المصرية دائما ما تستهدف الحفاظ على أمن واستقرار الشعب الفلسطيني وتحسين الأوضاع الإنسانية والمعيشية والاقتصادية في القطاع.

وأضاف أن السيسي شدد على أن مصر مستمرة في جهودها لإتمام عملية المصالحة وتحقيق توافق سياسي في إطار رؤية موحدة بين الجميع.

Israel imposes nightly curfew on towns and neighbourhoods to stem COVID-19التسريبات تفيد بأن التعاون الاقتصادي سيهيمن على زيارة نتنياهو المرتقبة لمصر (رويترز)

 

التطبيع الاقتصادي
من جانبها، أفادت صحيفة معاريف بأن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يستعد لزيارة القاهرة ولقاء الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في غضون الأسابيع القريبة المقبلة.

وأضافت الصحيفة أن الهدف من الزيارة تعزيز العلاقات والتعاون في المجالات الاقتصادية، على غرار الاتفاقيات التي أبرمتها إسرائيل في الآونة الأخيرة مع الإمارات والبحرين.

ويتخلل الزيارة اجتماع مشترك يضم وفودا اقتصادية من البلدين، ويبحث تطوير مشاريع الأعمال والتجارة بين الجانبين الإسرائيلي والمصري.

وقالت الصحيفة "يجري مسؤولون من كلا البلدين حاليا محادثات قبل زيارة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الرسمية للقاهرة في الأسابيع المقبلة".

وأشارت الصحيفة إلى أن المحادثات ستتركز على القضايا الاقتصادية.

وكانت إسرائيل ومصر قد أبرمتا اتفاق سلام في العام 1979.

وقالت معاريف إنه من المقرر عقد اجتماع ثنائي بين الوفدين الاقتصاديين لإسرائيل ومصر، حيث سيتم بحث المشاريع الاقتصادية المشتركة وتعزيز العلاقات التجارية بين البلدين.

ولم تعلق السلطات المصرية أو الإسرائيلية رسميا على هذا التقرير.

وبحسب الصحيفة، فإن نتنياهو والسيسي التقيا في مصر سرا في مايو/أيار 2018.

وأوضحت الصحيفة أنه في "هذه المرة -بحسب مصادر سياسية- يعتزم نتنياهو الوصول إلى القاهرة بشكل علني، والتعامل بشكل أساسي مع القضايا الاقتصادية".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

سوق أبوظبي العالمي

قال رئيس مجلس إدارة سوق أبو ظبي العالمي أحمد الصايغ اليوم الأربعاء إن السوق سيوقع مذكرة تفاهم مع هيئة الأوراق المالية الإسرائيلية وأكبر بنوك إسرائيل هبوعليم لدعم التكنولوجيا المالية.

Published On 25/11/2020
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة