كورونا.. تعرف على آخر الأرقام والتطورات في مناطق مختلفة من العالم

تخطى عدد الوفيات جراء جائحة كورونا في العالم 1.44 مليون شخص منذ أواخر ديسمبر/كانون الأول الماضي، وفق حصيلة وضعتها وكالة الأنباء الفرنسية اليوم السبت، كما أصيب نحو 61.6 مليون شخص، شفي منهم أكثر من 39 مليونا، وفق الإحصائية ذاتها.

وبالاستناد إلى أحدث البيانات، فإن الدول التي سجلت أكبر عدد من الوفيات الجديدة هي الولايات المتحدة (1410)، ثم فرنسا (957)، ثم إيطاليا (827).

والولايات المتحدة هي أكثر البلدان تضررًا بالوباء؛ إذ سجلت 264 ألفا و866 وفاة، من 13 مليونا و92 ألفا و661 إصابة، حسب تعداد لجامعة "جونز هوبكنز"، وشفي ما لا يقل عن 4 ملايين و947 ألفا و446 شخصا.

وتأتي البرازيل بعد الولايات المتحدة، مسجلة 171 ألفا و971 وفاة، من أصل 6 ملايين و238 ألفا و93 إصابة، ثم الهند مع 136 ألفا و200 وفاة، من 9 ملايين و351 ألفا و109 إصابات، والمكسيك حيث توفي 104 آلاف و873 شخصا، من مليون و90 ألفا و675 مصابا، ثم المملكة المتحدة التي أودى الوباء بحياة 57 ألفا و155 شخصا فيها، من مليون و589 ألفا و301 إصابة.

فلسطين

وفي قطاع غزة، حذرت وزارة الصحة من عجز النظام الصحي في ظل الارتفاع الحاد في عدد الإصابات بفيروس كورونا.

وقال مسؤولون في الوزارة إن نسبة إشغال أسرّة غرف العناية المركزة وصلت إلى أكثر من 70%، في الوقت الذي تمنع فيه إسرائيل دخول أجهزة التنفس الصناعي إلى القطاع.

وواصلت الحكومة الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة فرض إغلاق شامل يستمر حتى صباح الغد الأحد، ويتبعه إغلاق جزئي يمتد من الساعة السابعة مساء حتى السادسة صباحا باقي أيام الأسبوع، وذلك لمواجهة انتشار الفيروس.

وأعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة اليوم السبت تسجيل 1461 إصابة جديدة بفيروس كورونا، و15 وفاة بين الفلسطينيين خلال 24 ساعة الماضية.

فرنسا

تعيد المتاجر "غير الأساسية" في فرنسا فتح أبوابها السبت، بعدما أغلقت شهرا في إطار تدابير الحجر، وذلك قبل أقل من شهر على عيد الميلاد، وهي فترة أساسية للحركة التجارية.

كما بات بإمكان الفرنسيين التنقل على مسافة 20 كيلومترا من منازلهم، ولمدة 3 ساعات، بدل كيلومتر واحد ولمدة ساعة فقط.

ألمانيا

حذّر وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير من أن الإجراءات التقييدية لمكافحة فيروس كورونا المستجد ستستمر حتى الربيع على الأرجح في ألمانيا. وقال ألتماير "أمامنا 3 أو 4 أشهر شتاء طويلة"، وأضاف "سيعتمد الأمر إلى حد كبير" على وصول اللقاح، لكن "من الممكن أن تستمر القيود في الأشهر الأولى من عام 2021".

الأرجنتين

أعلن الرئيس الأرجنتيني ألبرتو فرنانديز تخفيف القيود المفروضة، وإبقاء الحجر فقط على مدينتين جنوب البلاد.

غير أن بعض القيود تبقى سارية، مثل وضع الكمامات إلزاميا، وحظر العروض والتجمعات التي تضم أكثر من 10 أشخاص في أماكن مغلقة.

الولايات المتحدة

بعد إغلاق الحانات والمطاعم الأربعاء، حظرت لوس أنجلوس -كبرى مدن الساحل الغربي للولايات المتحدة- معظم التجمعات العامة والخاصة لـ3 أسابيع، في وقت يُسجل فيه ارتفاع متزايد في الإصابات الجديدة بفيروس كورونا المستجد.

وتستثنى من هذا القرار المراسم الدينية والمظاهرات.

اليابان

طلبت السلطات في اليابان من المؤسسات التي تقدم الكحول -بما في ذلك نوادي الكاراوكي- إغلاق أبوابها عند 10 مساء، اعتبارا من السبت لمدة 3 أسابيع.

وهذا القرار غير ملزم، غير أن الذين ينفذونه سيحصلون على مساعدات.

بريطانيا

عيّن بوريس جونسون رئيس الوزراء البريطاني ناظم الزهاوي وزيرا مسؤولا عن توزيع لقاح كوفيد-19، في إشارة إلى أن الحكومة تستعد لبرنامج تطعيم شامل. ويشغل الزهاوي -وهو من أصل عراقي- منصب وزير الدولة للأعمال.

إيران

أعلنت وزارة الصحة في إيران اليوم السبت تباطؤ الإصابات بفيروس كورونا، قائلة إن 89 مدينة من بين 160 أصبحت خارج الفئة التي تصنف على أنها عالية الخطورة.

ومع ذلك، أعلنت الحكومة اليوم السبت إغلاق معظم المكاتب الحكومية غير الأساسية، في محاولة لوقف انتشار الفيروس.

الهند

زار رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي 3 من أكبر مراكز ابتكار وتصنيع اللقاحات في الهند اليوم السبت، مع استمرار الزيادة في الإصابات بفيروس كورونا في البلاد.

وسجلت الهند 9.35 ملايين إصابة بكوفيد-19، وهي ثاني أعلى حصيلة على مستوى العالم بعد الولايات المتحدة، وأعلنت تسجيل 41 ألفا و322 إصابة، بالإضافة إلى 485 وفاة اليوم السبت.

وفيات العراق والسعودية

أعلن العراق اليوم السبت تسجيل 33 وفاة جراء فيروس كورونا، في حين سجلت السعودية 13 وفاة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

"هذا آخر ما ستراه في نهاية حياتك".. طبيب يُحذر الأمريكيين من خطورة كورونا

نشر طبيب أميركي فيديو يحذر فيه من عدم الالتزام بالاحتياطات لتقليل انتشار كورونا، فيما أكد مسؤول أممي أن اللقاح سيسمح بالسيطرة على المرض؛ لكن يجب الاستمرار بالحفاظ على النظافة الشخصية والتباعد الجسدي.

Published On 27/11/2020
المزيد من كوفيد-19
الأكثر قراءة