في أول زيارة إلى جوبا.. السيسي يبحث مع سلفاكير سد النهضة واتفاق السلام

السيسي (يسار) في ضيافة سلفاكير (رويترز)
السيسي (يسار) في ضيافة سلفاكير (رويترز)

أعلنت الرئاسة المصرية أن الرئيس عبد الفتاح السيسي بحث مع رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت في جوبا ملفات سد النهضة واتفاق السلام وقضايا أخرى، وذلك في أول زيارة لرئيس مصري إلى جنوب السودان.

وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية بسام راضي في بيان، إن السيسي عقد جلسة مباحثات ثنائية مع رئيس جنوب السودان سلفاكير بالقصر الجمهوري في جوبا، أعقبتها جلسة مباحثات موسعة بحضور وفدي البلدين.

وناقش الرئيسان موضوع مياه النيل، وآخر المستجدات فيما يتعلق بمفاوضات سد النهضة، حيث تم التوافق بشأن أهمية التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم ومتوازن بخصوص ملء وتشغيل سد النهضة، مع تعزيز التعاون بين دول حوض النيل، حسب البيان.

ووفقا للبيان المصري، أعرب سلفاكير عن تقديره العلاقات مع مصر، وتطلعه لتطوير التعاون الاقتصادي، وثنائه على ما تقدمه مصر من دعم فني وتدريب في مجالات مدنية وعسكرية.

وفيما يتعلق بالأوضاع في جنوب السودان، بحث الطرفان تطورات تنفيذ اتفاق السلام بالبلاد، وكذلك اتفاق السلام الذي احتضنته جوبا الشهر الماضي بين الحكومة السودانية والفصائل، وعلى رأسها "حركة العدل والمساواة" و"الحركة الشعبية-شمال".

وما زال ملف سد النهضة متعثرا، حيث لم تسفر جولة المفاوضات التي عقدت مطلع الشهر الحالي بين إثيوبيا ومصر والسودان عن تقدم ملموس.

واستضافت واشنطن في فبراير/شباط الماضي مفاوضات بين الدول الثلاث، وقّعت في ختامها مصر بالأحرف الأولى اتفاقا ثلاثيا بشأن قواعد ملء السد، في حين امتنعت إثيوبيا عن التوقيع وتحفّظ السودان.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

يحيي مواطنو منطقة أبيي المتنازع عليها بين السودان وجنوب السودان الذكرى السابعة للاستفتاء الشعبي المجتمعي الذي صوتت فيه عشائر دينكا نقوك لصالح الانضمام لجنوب السودان بنسبة 99% ولم يحصل على أي اعتراف.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة