وفيات أميركا تجاوزت 250 ألفا.. قائمة بالدول العربية الأكثر تضررا بفيروس كورونا

العراق يتصدر الدول العربية من حيث التضرر بفيروس كورونا المستجد (غيتي)
العراق يتصدر الدول العربية من حيث التضرر بفيروس كورونا المستجد (غيتي)

حسب أرقام نشرتها رويترز اليوم، الخميس، فإن فيروس كورونا المستجد أصاب حتى الآن 56.24 مليونا حول العالم توفي مليون و348 ألفا، فيما تواصل الدول تعزيز الإجراءات الاحترازية لاحتواء الفيروس.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق، منذ اكتشاف أولى الإصابات في الصين في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وما تزال الولايات المتحدة الدولة الأكثر تضررا من الفيروس على صعيدي الإصابات والوفيات، فيما يتصدر العراق الدول العربية الأكثر تضررا.

وحتى الحين سجلت الولايات المتحدة 11 مليونا و550 ألف إصابة، فيما تجاوز عدد وفياتها 250 ألفا.

وفرضت ولايات ومدن أميركية سلسلة قيود جديدة تشمل العزل المنزلي، ومنع تناول الوجبات داخل المطاعم والمقاهي، والحد من التجمعات في ظل ارتفاع عدد الإصابات في أنحاء البلاد.

وقال رئيس بلدية نيويورك، بيل دي بلازيو، إن مدارس المدينة العامة البالغ عددها 1800 ستنتقل إلى الدراسة عن بعد اعتبارا من اليوم الخميس، وشدد على أنه "علينا مواجهة الموجة الثانية لكوفيد-19".

وفي المرتبة الثانية، الهند بأزيد من 8.9 ملايين إصابة و131 ألفا و578 وفاة، تليها البرازيل بأزيد من 5.9 ملايين إصابة و167 ألفا و455 وفاة.

وتحتل فرنسا المرتبة الرابعة بمليونين و56 ألف إصابة و46 ألفا و698 وفاة، تليها روسيا بنحو مليوني إصابة وأزيد من 34 ألف وفاة.

نكبة أوروبا
وما تزال القارة الأوربية ترزح تحت وطأة كوفيد-19، حيث سجلت 46% من إجمالي عدد الإصابات الجديدة في العالم، و49% من وفيات الأسبوع الماضي، بحسب منظمة الصحة العالمية.

وفي سويسرا حذرت "الجمعية السويسرية لطب العناية المشددة" من أن وحدات العناية المركزة "امتلأت جميعها عمليا".

وتمت إضافة المزيد من الأسرة، ودعي الجيش لدعم جهود السيطرة على الوباء في عدة مناطق.

وتمدد العديد من الدول الأوروبية القيود المشددة على الحياة اليومية لسكانها، في محاولة للحد من تفشي الفيروس.

وأفاد متحدث باسم الحكومة الفرنسية أنه يستبعد أن ترفع السلطات الإغلاق الجزئي في وقت قريب، في حين تستعد الحكومة البرتغالية لتمديد التدابير لأسبوعين إضافيين.

وأما في المجر، فتم تمديد حالة الطوارئ، التي تسمح بفرض إجراءات إغلاق جزئي حتى فبراير/شباط المقبل.

وفي برلين، استخدمت الشرطة خراطيم المياه لتفريق آلاف المتظاهرين، الذين نزلوا إلى الشوارع بدون كمامات للاحتجاج على القيود المشددة، ورد المتظاهرون بهتافات "عار.. عار".

وجاءت التظاهرة بعد يوم من اندلاع صدامات مشابهة مع الشرطة خلال تظاهرة مماثلة في براتيسلافا، شارك فيها الآلاف من أنصار اليمين المتشدد.

أرقام من إيران
وفي إيران، قالت وزارة الصحة اليوم، الخميس، إن حصيلة الوفيات الناتجة عن تفشي فيروس كورونا ارتفعت إلى 43 ألفا و418 إصابة مع تسجيل 476 وفاة خلال الساعات الـ24 الماضية.

وأضافت أن مجموع الإصابات بلغ 815 ألفا و117. وإيران هي الأكثر تضررا بالوباء في منطقة الشرق الأوسط.

وأعلنت المتحدثة باسم وزارة الصحة، سيما سادات لاري، أنه جرى رصد 13 ألفا و223 إصابة جديدة خلال الساعات الـ24 الماضية، وحثت المواطنين على الالتزام بالبروتوكولات الصحية للحد من انتشار المرض.

العالم العربي
ويعتبر العراق الدولة الأكثر تضررا بفيروس كرونا المستجد في العالم العربي، حيث سجل حتى الآن 526 ألفا و852 إصابة و11 ألفا و795 وفاة.

وفي المرتبة الثانية السعودية بـ354 ألف إصابة و5710 وفيات، يليها المغرب بأزيد من 300 ألف إصابة و5013 وفاة.

ويحتل الأردن المرتبة الرابعة عربيا بـ163 ألفا و926 إصابة، فيما سجل حتى الآن 1969 وفاة.

وفي المرتبة الخامسة تأتي الإمارات بـ154 ألف إصابة و542 وفاة.

وتأتي الكويت في المرتبة السادسة بـ138 ألف إصابة و857 وفاة.

وتحتل قطر المرتبة السابعة عربيا بأزيد من 136 ألف إصابة و235 وفاة، تليها سلطنة عمان بـ121 ألف إصابة و1360 وفاة.


حول هذه القصة

قال وزير الصحة والخدمات الإنسانية الأميركي أليكس عازار الأربعاء إن اللقاحين المحتملين لشركتي فايزر ومودرنا قد يكونان جاهزين للحصول على موافقة السلطات الأميركية المختصة تمهيدا لتوزيعهما في غضون أسابيع.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة