الحوثيون ينفون التباحث مع السعودية بشأن منطقة عازلة على الحدود

رئيس اللجنة الثورية العليا في جماعة الحوثيين محمد علي الحوثي (الجزيرة)
رئيس اللجنة الثورية العليا في جماعة الحوثيين محمد علي الحوثي (الجزيرة)

نفت جماعة الحوثيين صحة ما نشرته وكالة رويترز بشأن مناطق فاصلة بين اليمن والسعودية، واعتبرت أن نشر تلك الأخبار لا يمت إلى المهنية بصلة.

وكانت وكالة رويترز نقلت عن 3 مصادر مطلعة أن السعودية أبلغت جماعة الحوثي في اليمن في محادثات رفيعة المستوى بأنها ستوقع على اقتراح للأمم المتحدة بوقف إطلاق النار على مستوى البلاد، إذا وافقت الجماعة المتحالفة مع إيران على إقامة منطقة عازلة على طول حدود المملكة.

وذكرت أنه إذا جرى التوصل إلى اتفاق، فسيكون ذلك أكبر انفراجة في الجهود المبذولة للتوصل إلى تسوية سياسية منذ أن بدأ الصراع في عام 2014.

وقال رئيس اللجنة الثورية العليا في جماعة الحوثيين، محمد علي الحوثي في تغريدة له على تويتر إن "تسريب رويترز بشأن مناطق فاصلة بين الجمهورية اليمنية والمملكة اعتمد على مكتبها في الإمارات"، مضيفا أن "مكتبها بث أخبارا غير صحيحة، قد تكون خدمة لفصائل تتبع الإمارات للضغط النفسي على آخرين من فصائل الارتزاق مع احتدام المعركة"، وفق قوله.

وذكرت رويترز في خبرها نقلا عن مصدرين، أن "الطرفين، اللذين عقدا مباحثات عبر الإنترنت، رفعا في الآونة الأخيرة مستوى التمثيل في المحادثات ليشارك فيها محمد عبد السلام كبير مفاوضي الحوثيين ومسؤول سعودي أكبر".

كما نسبت لمصادرها أن الرياض طلبت مزيدا من الضمانات الأمنية من الحوثيين، ومنها منطقة عازلة على طول الحدود مع شمال اليمن، إلى أن يتم تشكيل حكومة انتقالية تدعمها الأمم المتحدة.

وأضافت أنه في المقابل، ستخفف المملكة حصارا جويا وبحريا في إطار اقتراح الأمم المتحدة بوقف إطلاق النار، الذي يشمل بالفعل وقف الهجمات عبر الحدود.

المصدر : رويترز + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

هددت جماعة الحوثي اليمنية اليوم الأربعاء باتخاذ خطوات عسكرية تصعيدية ضد السعودية خلال الأيام المقبلة، ردا على استمرار ما وصفته بالعدوان الظالم والتصعيد العسكري المستمر من التحالف الذي تقوده الرياض.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة