الصين تهدد برد حازم عقب تصريحات بومبيو بشأن انفصال تايوان

Taiwanese soldiers take part in Han Kuang military drill simulating the China's People's Liberation Army (PLA) invading the island, in New Taipei City
جنود من تايوان في مناورات أقيمت في يونيو/حزيران 2018 تحاكي غزوا صينيا محتملا للجزيرة (رويترز)

قالت وزارة الخارجية الصينية إن بكين سترد على أي خطوات تقوض مصالحها الأساسية؛ بعدما قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إن تايوان "ليست جزءا من الصين".

وقال متحدث باسم الخارجية الصينية اليوم الجمعة إن تايوان جزء راسخ من الصين، ورأى أن بومبيو يلحق المزيد من الضرر بالعلاقات الصينية الأميركية.

وتابع قائلا "نبلغ بومبيو ومن هم على شاكلته أن أي سلوك يقوض مصالح الصين الأساسية ويتدخل في شؤونها الداخلية سيقابل بهجوم مضاد حازم".

وكان بومبيو قال -في مقابلة مع إذاعة أميركية أمس الخميس- إن تايوان ليست جزءا من الصين، وإنه "تم إقرار ذلك بفضل عمل إدارة ريغان (الرئيس الأميركي الراحل رونالد ريغان) لإرساء السياسات التي تلتزم بها الولايات المتحدة منذ 3 عقود ونصف العقد".

من جهتها، وجهت المتحدثة باسم وزارة الخارجية التايوانية جوان أو الشكر لوزير الخارجية الأميركي لدعمه تايوان.

وتعتبر الصين مسألة جزيرة تايوان أهم القضايا وأكثرها حساسية في علاقاتها مع الولايات المتحدة، وأثار حفيظتها الدعم المكثف الذي تقدمه إدارة الرئيس دونالد ترامب للجزيرة، ومن ذلك مبيعات الأسلحة.

وفرضت الصين عقوبات على الشركات الأميركية التي تبيع أسلحة لتايوان، وسيّرت طائرات مقاتلة بالقرب من الجزيرة أثناء زيارة مسؤولين أميركيين كبار لتايبيه هذا العام.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

كومبو يجمع دونالد ترمب مع رئيسة تايوان تساي إينغ وين

قال مكتب وزير الصحة الأميركي أليكس عازار إن الوزير سيترأس وفدا سيزور تايوان، ليكون بذلك أرفع مسؤول حكومي أميركي يزور الجزيرة منذ 1979. ومن شأن هذه الخطوة أن تغضب الصين المصرة على سيادتها على الجزيرة.

Published On 5/8/2020
A man lies on the ground as he is detained by riot police during a march against the national security law at the anniversary of Hong Kong's handover to China from Britain in Hong Kong

تشهد العلاقات الأميركية الصينية تدهورا سريعا وغير مسبوق لم يعد مقتصرا على الحرب التجارية بين الدولتين، وإنما فتحت معها ملفات أخرى، مما حدا بمسؤولين في الإدارة الأميركية لاتخاذ مواقف موجهة ضد الصين.

Published On 14/7/2020
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة