في جنازة رسمية.. صائب عريقات يشيع إلى مثواه الأخير في أريحا

الفلسطينيون يودعون عريقات من رام الله إلى أريحا (رويترز)
الفلسطينيون يودعون عريقات من رام الله إلى أريحا (رويترز)

أقيمت اليوم الأربعاء جنازة رسمية للقيادي الفلسطيني صائب عريقات قبل نقل جثمانه إلى مثواه الأخير في مدينة أريحا بعد وفاته متأثرا بإصابته بفيروس كورونا (كوفيد-19)، وذلك بالتزامن مع ذكرى مرور 16 عاما على وفاة الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات.

وأقيمت الجنازة بحضور كبار القادة الفلسطينيين في رام الله ظهر اليوم، حيث اصطف حرس الشرف أثناء وصول جثمان عريقات إلى مقر الرئاسة.

وعُزف النشيد الوطني، ثم وضع الرئيس الفلسطيني محمود عباس إكليلا من الزهور على جثمان عريقات، قبل أن يبدأ نقله إلى مسقط رأسه في أريحا لأداء الصلاة عليه ودفنه بمقبرة المدينة.

 

تم تنكيس الأعلام وإعلان الحداد لثلاثة أيام (رويترز)

حداد ومراسم

وكان عباس قد نعى الراحل صائب عريقات، ووصف المفاوض المخضرم بأنه "الأخ" و"الصديق"، وأعلن الحداد وتنكيس الأعلام لثلاثة أيام.

وشغل عريقات (65 عاما) منصب كبير المفاوضين في عهد عرفات ثم الرئيس محمود عباس.

وبصفته أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، كان من أشد المدافعين عن سعي الفلسطينيين لإقامة دولة على مدى عقود من الصراع مع إسرائيل.

وتوفي عريقات، الذي كان يقيم منذ فترة طويلة في أريحا -أكبر مدينة فلسطينية في غور الأردن- أمس الثلاثاء بعد أن أعلن في الثامن من أكتوبر/تشرين الأول أنه مصاب بفيروس كورونا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

وصفت ابنه القيادي الفلسطيني صائب عريقات المصاب بكورونا حالة والدها بالحرجة. وفي حين قالت مسؤولة فلسطينية إنه يعاني من التهاب رئوي، ذكر المستشفى الإسرائيلي الذي يعالج فيه أنه يخضع للتنفس الصناعي.

19/10/2020
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة