روسيا تقول إنها لن تسمح بانهيار الوضع.. قرغيزستان تغلق حدودها ونواب يفشلون في عزل الرئيس

مناصرون للقيادي المعارض سادير جباروف يتجمعون أمام مبنى الحكومة في بشكيك دعما لترشيحه لمنصب رئيس الوزراء (رويترز)
مناصرون للقيادي المعارض سادير جباروف يتجمعون أمام مبنى الحكومة في بشكيك دعما لترشيحه لمنصب رئيس الوزراء (رويترز)

أغلقت قرغيزستان حدودها، وسط فراغ سياسي وأمني بعد استقالة الحكومة واختفاء الرئيس عقب الاضطرابات التي تلت الانتخابات التشريعية، وفي حين دخلت قوى المعارضة في صراع على السلطة، قالت روسيا إنها لن تسمح بانهيار الوضع في هذه الجمهورية السوفياتية السابقة.

فقد قرر مجلس الأمن القرغيزي اليوم الخميس إغلاق الحدود لأسباب أمنية، في ظل الاضطرابات السياسية والأمنية، في هذا البلد الذي يبغ عدد سكانه 6.5 ملايين نسمة.

وذكرت وكالة نوفوستي الروسية أن سلطات حرس الحدود أكدت أنها لن تسمح للمسؤولين رفيعي المستوى بمغادرة البلاد.

وكانت المعارضة نظمت احتجاجات كبيرة في العاصمة بشكيك ومناطق أخرى عقب صدور نتائج الانتخابات التشريعية التي أظهرت فوز حزب مرتبط بالرئيس سورونباي جينبيكوف وآخر يقوده مسؤول سابق في الجمارك.

وشككت المعارضة في نتائج الاقتراع، وتحت ضغط الاحتجاجات أعلنت لجنة الانتخابات إلغاء نتائج الاقتراع الذي أجري الأحد الماضي، كما اضطرت الحكومة لتقديم استقالتها.

من جهته، اتهم رئيس البلاد المعارضة أمس بالسعي للاستيلاء على السلطة بالقوة، بعد مواجهات أدت إلى مقتل شخص وجَرح مئات.

وبالإضافة إلى استقالة الحكومة، اختفى الرئيس ووزير الداخلية ومسؤولون آخرون؛ مما ترك البلاد في فراغ سياسي وأمني، في حين دخلت فصائل المعارضة في صراع على منصب رئيس الوزراء، ويفترض أن الحكومة التي ستقودها المعارضة ستشرف على الانتخابات الجديدة.

فراغ وصراع
وقالت مراسلة الجزيرة في بشكيك رانيا دريدي إن حالة من الفوضى تسود قرغيزستان، مشيرة إلى أنه من الناحية الفعلية لا تدار البلاد من قبل أحد.

وأضافت أن البرلمان فارغ، في حين تعقد مجموعات من النواب اجتماعات سرية للخروج من الوضع الراهن، ولكن من دون نتائج حتى الآن.

وتابعت أن الرئيس جينبيكوف مختف، وكل ما يعرف عنه هو مقاطع الفيديو التي ينشرها من حين لآخر ويتحدث فيها عن استعداده للحوار مع المعارضة، واتهامه لها بالسعي للاستيلاء على السلطة.

وأشارت مراسلة الجزيرة إلى أن هناك حاليا صراعا شديدا بين قوى المعارضة على منصب رئيس الوزراء.

وفي هذا السياق، أفادت بأن مجلس التنسيق القرغيزي المعارض أعلن اليوم ترشيح 4 أشخاص عن 4 أحزاب لمنصب رئيس الوزراء.

وقالت إن أنصار أحد المرشحين، وهو سادير جباروف، أدخلوه اليوم مقر الحكومة وأجلسوه في المنصب.

كما قالت مراسلة الجزيرة إن قرارات تصدر من عدة جهات في الدولة، مشيرة في هذا الصدد إلى قرار من وزارة المالية يوقف تحويل الأموال نحو الخارج.

وأكدت أن فريق الجزيرة في بشكيك جاب شوارعها ولم يشاهد أي قوات أمنية، وأوضحت أن لجانا شعبية تشكلت في بشكيك لحماية الممتلكات العامة والخاصة.

من جهتها، ذكرت وكالة رويترز أن مجموعة تضم 40 نائبا برلمانيا اجتمعت الليلة الماضية في فندق، لكنها أشارت إلى أن اتخاذ قرارات كبيرة يتطلب أغلبية 61 صوتا.

وقالت الوكالة إن نائبة بثت مقطع فيديو تؤكد فيه أن هؤلاء النواب فشلوا في تمرير مذكرة لعزل الرئيس سورونباي جينبيكوف.

موقف روسيا
وفي سياق المواقف الخارجية من الأزمة التي تشهدها قرغيزستان، اعتبر الكرملين اليوم أن هذا البلد يشهد حالة من الفوضى.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف إن روسيا لديها التزامات بمنع انهيار الوضع كليا في قرغيزستان.

يشار إلى أن لدى روسيا قاعدة جوية في هذا البلد الواقع في آسيا الوسطى.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

انزلقت دولة قرغيزستان إلى مزيد من الفوضى مع محاولات فصائل متنافسة من المعارضة الاستيلاء على السلطة اليوم الأربعاء بعد يوم من اقتحامها مقار حكومية مما أدى لاستقالة رئيس الوزراء وإلغاء نتائج الانتخابات.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة