الولاية التي تملك مفاتيح البيت الأبيض..أرقام توضح شعبية ترامب وبايدن في فلوريدا

تعد فلوريدا أكبر ولاية متأرجحة في الانتخابات الرئاسية، وقد اكتسبت خلال العقود الماضية موقعا خاصا في الانتخابات الرئاسية الأميركية، حيث تحدد نتيجتها في الأغلب من سيكون رئيسا للولايات المتحدة.

وقد حشد الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومنافسه الديمقراطي جو بايدن أنصارهما أمس الخميس في الولاية الحاسمة، حيث عرضا نهجهما المختلف في معالجة جائحة فيروس كورونا قبل بضعة أيام من الانتخابات.

واحتشد الآلاف -وكثيرون منهم دون كمامات- في لقاء جماهيري في الهواء الطلق في تامبا، واستمعوا إلى ترامب وهو يسخر من منافسه النائب السابق للرئيس.

وقال ترامب "هل تتخيلون الخسارة أمام هذا الرجل؟ هل تتخيلون؟"، مضيفا أنه واثق من الفوز بولاية ثانية.

أما بايدن فعقد لقاء مفتوحا في نفس الوقت في برووارد كاونتي شمالي ميامي، وظل المشاركون فيه في سياراتهم تجنبا لاحتمال انتشار عدوى كوفيد-19.

وقال بايدن "دونالد ترامب استسلم" في معركة كوفيد-19، كما وجه له انتقادات لدفعه ضرائب اتحادية قليلة للغاية.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد ذكرت الشهر الماضي أن ترامب دفع 750 دولارا فقط ضرائب اتحادية في عامي 2016 و2017، ولم يدفع أي ضرائب دخل في 10 من بين الـ15 عاما السابقة.

وأودت جائحة كورونا بأرواح أكثر من 227 ألفا في الولايات المتحدة، وأثرت على جميع نواحي الحياة في البلاد، كما تسببت في فقدان ملايين الوظائف.

ورفض ترامب مرارا الإقرار بخطر الجائحة، وقال هذا الأسبوع إن معارضيه ووسائل الإعلام سيتوقفون عن الالتفات إليها بعد الانتخابات، وذلك رغم أن زعماء أوروبا يسارعون لاتخاذ إجراءات لاحتواء موجة ثانية من الجائحة، في حين يتوقع خبراء الصحة شتاء صعبا في الولايات المتحدة.

كلمة الفصل
ويبلغ عدد الأصوات المخصصة لفلوريدا في المجمع الانتخابي 29 صوتا، وتكتسي أهمية كبرى في الانتخابات التي ستُجرى يوم الثلاثاء المقبل.

وقد كان تأييد فلوريدا لترامب في عام 2016 حاسما في فوزه المفاجئ بالانتخابات.

وتظهر استطلاعات الرأي أن بايدن متقدم بفارق كبير على ترامب على مستوى البلاد، لكن الفارق أقل في الولايات المتأرجحة التي تلعب دورا حاسما في النتيجة النهائية.

وأظهر استطلاع رويترز/إبسوس أول أمس الأربعاء أن ترامب تعادل تقريبا مع بايدن في فلوريدا، حيث حصل على تأييد 49% من المشاركين، وترامب على 47%.

أنشطة الجمعة
وقالت حملة ترامب إنه تم تأجيل تجمع انتخابي في فيتفيل في كارولينا الشمالية كان مقررا مساء الخميس، بسبب تحذير متعلق بالإعصار زيتا.

ويعتزم الرئيس العودة إلى الغرب الأوسط اليوم الجمعة، حيث سيعقد لقاءات في ميشيغان وويسكونسن ومينيسوتا، ويخطط لزيارة 10 ولايات إجمالا في الأيام الأخيرة من الحملة.

ومن المتوقع أن يزور بايدن ولايات ويسكونسن ومينيسوتا وآيوا اليوم الجمعة.

وحتى الحين، أدلى أكثر من 80 مليونا من الناخبين بأصواتهم، إما شخصيا أو بالبريد فيما يعرف بالتصويت المبكر، ويعني هذا الرقم أن الانتخابات الحالية ستشهد أكبر معدل للمشاركة منذ أكثر من قرن.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

واصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب الظهور في تجمعات انتخابية حاشدة، ودعا مؤيديه إلى التصويت مبكرا بالحضور في مراكز الاقتراع بدلا من التصويت بالبريد أو الانتظار إلى يوم الانتخابات الرئاسية.

يحاول المرشحان في الانتخابات الأميركية استغلال آخر أسبوع للحملة الانتخابية في تكثيف نشاطاتهم، حيث يطير ترامب إلى 3 ولايات، ويتجه بايدن وأوباما إلى أخرى، سعيا لكسب تأييد المترددين.

أدلى بايدن بصوته اليوم الأربعاء، وجعل من إدارة ترامب لأزمة كورونا مادته الرئيسة في حملته. وبينما يواصل ترامب حملته بولاية أريزونا، قال صهره كوشنر إن ترامب استعاد البلاد من الأطباء والعلماء.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة