سفير أنقرة في الدوحة: اتفاقات جديدة في اجتماع اللجنة القطرية التركية الشهر المقبل

سفير تركيا لدى قطر محمد كوكصو (الجزيرة)
سفير تركيا لدى قطر محمد كوكصو (الجزيرة)

أكد السفير التركي في قطر محمد مصطفى كوكصو أن اجتماع الدورة السادسة للجنة الإستراتيجية العليا القطرية التركية سيعقد في تركيا نهاية الشهر المقبل، وسيشهد توقيع المزيد من اتفاقيات التعاون بين البلدين.

وأضاف السفير خلال احتفال بمناسبة الذكرى 97 لتأسيس الجمهورية التركية، أن التقارب السياسي والأمني بين قطر وتركيا انعكس على اقتصاديْهما، وعزّز ذلك اجتماعات القمة بين الرئيس التركي وأمير قطر التي تجاوزت 28 قمة منذ عام 2014، كما أن اللجنة العليا الإستراتيجية القطرية التركية عقدت 5 اجتماعات أبرمت خلالها أكثر من 50 اتفاقية.

وأشار كوكصو إلى أن حجم التبادل التجاري الثنائي بين البلدين ارتفع من 340 مليون دولار أميركي في عام 2010 إلى أكثر من ملياري دولار في عام 2019.

وأوضح أن الاستثمارات القطرية في تركيا بلغت أكثر من 22 مليار دولار، حيث تعمل 179 شركة قطرية في تركيا.

وشدد على أن العلاقات التركية القطرية ليست وليدة اليوم، بل هي متجذرة في التاريخ منذ نهاية القرن التاسع عشر، وظلت تتطور حتى بعد تأسيس الجمهورية التركية لتشهد تطورا ملحوظا في تسعينيات القرن الماضي.

وتابع أن "السياسات الخارجية لتركيا وقطر تقوم على المبادئ نفسها من حيث تفعيل جهود الوساطة والدبلوماسية والحوار كأساس لٍحل النٍزاعات، كما يصطف كل من البلدين مع تطلعات شعوب المنطقة في الحرية والعيٍش الكريم".

وأضاف أن تركيا وشعبها لا يمكن أن ينسوا موقف قطر وتضامنها ضد المحاولة الانقلابية الفاشلة يوم 15 يوليو/تموز 2016، وكما هو معلوم فقد كان أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أول زعيمٍ يتصل برئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان ليعرب عن دعمه لبلادنا، ونحن نقدر جزيل التقدير تضامن حكومة قطر وشعبها معنا.

وأشاد كوكصو بدور قطر في تحقيق السلام في مناطق النزاعات، وحرصها على رأب الصدع، وحل الخلافات والنزاعات بالطرق السٍلمية، وبقدرتها على أن تبقى على مسافة واحدة من كافة الأطراف في وساطة نزيهة تحًظى بموثوقية كبيرة.

وتحتفل تركيا بالذكرى 97 لتأسيس الجمهورية يوم 29 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، حيث تقام فعاليات مختلفة بهذه المناسبة في أنحاء البلاد كافة.

وانتهت حرب الاستقلال التي قادها الجيش التركي، وعلى رأسه مصطفى كمال أتاتورك، بتحرير معظم أراضي الأناضول، ليعلن أتاتورك يوم 29 أكتوبر/تشرين الأول 1923 عن تأسيس الجمهورية التركية الحديثة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

في اتفاق يوفر سيولة أجنبية لتعويض الاحتياطيات المستنزفة ودعم استقرار الليرة التركية، أعلن البنك المركزي التركي أنه رفع مبلغ المقايضة الثنائية مع قطر من خمسة مليارات دولار إلى 15 مليار دولار.

22/5/2020
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة