البنتاغون يعلن انتحار 498 جنديا بالجيش الأميركي في عام واحد

البنتاغون لم يوضح أسباب الانتحار داخل الجيش الأميركي (رويترز)
البنتاغون لم يوضح أسباب الانتحار داخل الجيش الأميركي (رويترز)

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أن عدد جنود الجيش الذين انتحروا خلال عام 2019 بلغ 498 عسكريا.

وأوضح تقرير الانتحار السنوي الصادر عن البنتاغون أن 344 من المنتحرين عام 2019 هم من الجنود العاملين، بارتفاع عن العام الذي سبقه الذي بلغ فيه عدد المنتحرين 326، وعن العام 2017 حيث بلغ عددهم 287.

ولفت التقرير العسكري إلى أن عدد المنتحرين من جنود الاحتياط والحرس الوطني بلغ 154، كما أشار إلى أن 142 من الجنود العاملين المنتحرين كانوا يخدمون في القوات البرية، و83 في الجوية، و72 مع البحرية، و47 في سلاح مشاة البحرية

وأفاد تقرير البنتاغون بأن عدد الذين انتحروا من جنود الاحتياط عام 2019 انخفض إلى 65 مقارنة بـ81 عام 2018، و93 عام 2017.

كما أشار إلى انخفاض عدد المنتحرين من الحرس الوطني عام 2019 إلى 89 مقارنة بـ136 عام 2018، و133 عام 2017.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

كشفت دراسة لحالات الانتحار في الجيش الأميركي أن الانتشار القتالي المتعدد للجنود قد لا يكون على الأرجح السبب في هذه الحالات، قياسا إلى شروط التجنيد المتراخية التي تطبق على بعض الأفراد ممن لديهم سجل من حالات الاضطراب النفسي.

أظهرت أرقام منشورة من سجلات الجيش الأميركي أن معدل الانتحار في أوساط الجنود الأميركيين هي الأعلى منذ بدأ الجيش يراقب هذه الظاهرة قبل ثلاثين سنة. وأفادت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية عن تسجيل 129 حالة انتحار حتى الآن في العام 2009.

قالت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية الخميس إن عشرة جنود على الأقل أقدموا على الانتحار خلال عام 2014، من بينهم أربعة جنود شاركوا في الحرب الإسرائيلية الأخيرة على غزة.

أشارت دراسة للجيش الإسرائيلي إلى تزايد الانتحار في صفوف الجيش بشكل غير مسبوق حيث بلغ عدد الجنود المنتحرين خلال النصف الأول من العام الحالي 19 مقابل 21 خلال العام الماضي بأكمله.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة