الحوار الليبي.. إلغاء زيارة المشري للمغرب وربطه بالتوافق على نقاط خلافية

زيارة المشري للمغرب الخميس ألغيت (الجزيرة-أرشيف)
زيارة المشري للمغرب الخميس ألغيت (الجزيرة-أرشيف)

قال المتحدث باسم المجلس الأعلى للدولة في ليبيا محمد عبد الناصر للجزيرة، إن جلسات الحوار في بوزنيقة المغربية مستمرة، مع تأكيده عدم الوصول الى تفاهمات واضحة في عدد من الملفات المطروحة.

وأضاف عبد الناصر أن زيارة رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري اليوم الخميس للمغرب المعلنة سابقا قد ألغيت، حتى يتم التوافق بين مجلسي الدولة والنواب في طبرق على عدد من النقاط الخلافية.

من جهته، قال وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، إن الموقف المبدئي للملك المغربي محمد السادس بخصوص الأزمة الليبية هو أن الحل لا يمكن إلا أن يكون ليبياً وسياسياً وشاملاً، ولا يمكن أن يكون عسكريا.

وأكد بوريطة في مقابلة مع معهد الدراسات الأمنية في جنوب أفريقيا، أنه يمكن تجاوز المأزق الحالي إذا توقفت فورا التدخلات الخارجية في ليبيا، لا سيما تدفقات الأسلحة التي تذكي النزاع بما يهدد أمن كامل منطقة الساحل والمغرب العربي.

وأضاف وزير الخارجية المغربي أن نتائج الحوار الليبي الذي عقد بداية الشهر في المغرب، تمثل خطوة مهمة من شأنها أن تحول الجمود الذي دام عدة سنوات إلى زخم حقيقي.

ناصر بوريطة: الموقف المبدئي للملك المغربي محمد السادس بخصوص الأزمة الليبية هو أن الحل لا يمكن إلا أن يكون ليبياً وسياسياً وشامل (الفرنسية)

أسباب التأجيل

وقال عضو في المجلس، طلب عدم نشر اسمه، للأناضول في وقت سابق الأربعاء، إن أسباب لوجيستية أدت إلى تأجيل جولة الحوار الثانية، التي كانت منتظرة الخميس، إلى موعد لم يُحدد بعد.

وكان مقررا أن تنطلق هذه الجولة الأحد، ثم تأجلت إلى الثلاثاء، قبل أن تعلن وسائل إعلام ليبية انعقادها الخميس ثم تؤجل مرة أخرى.

واحتضن المغرب بين 6 و10 سبتمبر/أيلول الجاري جولة أولى من الحوار الليبي بين وفد المجلس الأعلى للدولة ووفد مجلس نواب طبرق.

وكان طرفا الحوار توصلا إلى اتفاق شامل حول آلية تولي المناصب السيادية، واستئناف الجلسات في الأسبوع الأخير من الشهر الجاري، لاستكمال الإجراءات اللازمة بشأن تفعيل الاتفاق وتنفيذه.

وأعلن رئيس المجلس الرئاسي الليبي، فايز السراج، في 16 سبتمبر/أيلول الجاري، عن رغبته الصادقة في تسليم مهامه إلى السلطة التنفيذية القادمة، في موعد أقصاه نهاية أكتوبر/تشرين الأول المقبل، على أن تكون لجنة الحوار قد استكملت أعمالها.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

قال وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة إن الموقف المبدئي لملك المغرب محمد السادس بخصوص الأزمة الليبية يقوم “على أن الحل لا يمكن إلا أن يكون ليبيا وسياسيا وشاملا”.

دعا رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج لحوار سياسي يستثني المتورطين بالدماء، وطالب المجتمع الدولي بدعم الانتخابات التي قد تنظم في ليبيا، محذرا من أن انتهاكات حفتر قد تؤدي لمواجهات عسكرية.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة