القوات المسلحة العراقية: البدء بإعداد آلية لإخراج القوات الأجنبية

اعتبر عبد المهدي أن الجيش العراقي بات أقوى مما سبق ويمتلك الخبرة الكافية واللازمة (رويترز)
اعتبر عبد المهدي أن الجيش العراقي بات أقوى مما سبق ويمتلك الخبرة الكافية واللازمة (رويترز)

أعلن الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية عبد الكريم خلف البدء بإعداد آلية لإخراج القوات الأجنبية من العراق، وأضاف أن الحكومة العراقية قيدت حركة التحالف الدولي بريا وجويا.

من جهته، قال رئيس حكومة تصريف الأعمال العراقية عادل عبد المهدي، في بيان، إن الجيش العراقي بات أقوى مما سبق، ويمتلك الخبرة الكافية واللازمة، كما هو حال صنوف القوات الأمنية الأخرى التي تعمل معا للحفاظ على أمن البلاد ومستقبلها.

وأضاف عبد المهدي -وهو الرئيس الأعلى للقوات المسلحة العراقية- أنه حرص على توفير الظروف المناسبة لبناء جيش مهني ينتمي للعراق ويرفع رايته ويدافع عنه، ووضع في مقدمة أولويات حكومته حصر السلاح بيد الدولة.

وكان البرلمان العراقي قد صوت أمس على قرار يطالب الحكومة بالعمل من أجل إنهاء الوجود العسكري الأجنبي في البلاد.

وأكدت حكومة تصريف الأعمال من جهتها البدء بإجراءات قانونية لتنفيذ قرار البرلمان.

وطالب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الفصائل المسلحة باجتماع فوري وتشكيل ما وصفها بأفواج المقاومة الدولية لمواجهة واشنطن.

وقال الأمين العام لعصائب أهل الحق قيس الخزعلي إن ضريبة مقتل قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس هي جلاء القوات الأميركية وتطهير فلسطين من الاحتلال.

وأضاف الخزعلي أن العراقيين لن يسكتوا عن مقتل قادتهم واستهداف الأراضي العراقية وقد حان الوقت لخروج القوات الأميركية، وفق تعبيره.

المصدر : الجزيرة + وكالات