عـاجـل: تقرثر للأمم المتحدة: طائرات تابعة لدولة أجنبية هي التي شنت الغارة التي قتلت 53 مهاجرا في يوليو الماضي بليبيا

سليماني ليس وحده.. إيران تعلن مقتل أربعة ضباط آخرين وتعيّن قائدا جديدا لفيلق القدس

القائد الجديد لفيلق القدس اللواء إسماعيل قآني مع المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي (مواقع التواصل الاجتماعي)
القائد الجديد لفيلق القدس اللواء إسماعيل قآني مع المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي (مواقع التواصل الاجتماعي)

أكد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني مقتل أربعة من ضباطه كانوا برفقة اللواء قاسم سليماني، الذي عين المرشد الإيراني علي خامنئ خليفة له.

ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن فيلق القدس أن الضباط الأربعة هم اللواء حسین جعفري، والعقيد شهرود مظفري، والرائد هادي طارمي، والنقيب وحید زمانیان.

من جهته، عين المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي العميد إسماعيل قآني -بعد ترقيته لرتبة لواء- قائدا جديدا لفيلق القدس، وكان قآني نائبا لسليماني، وشارك في الحرب الإيرانية العراقية في ثمانينيات القرن الماضي.

ووصف بيان صدر عن مكتب خامنئي العميد قآني بأنه من أبرز قادة الحرس الثوري الإيراني.

وبالإضافة إلى الضباط الإيرانيين الخمسة، كان من بين قتلى الغارة التي نفذتها طائرة أميركية مسيرة أبو مهدي المهندس، نائب رئيس الحشد الشعبي العراقي الذي يضم فصائل مؤيدة لإيران، ومسؤول العلاقات بالحشد، محمد الجابري، وقد بلغ مجموع القتلى عشرة.

ووفق مصادر أمنية عراقية، فإن الوفد الذي ضم سليماني ومرافقيه ومسؤولي الحشد الشعبي العراقي تعرض للقصف بينما كان يغادر المطار على متن مركبتين تابعتين للحشد.

مظاهرات غاضبة
وفي إيران، تظاهر بعيد صلاة الجمعة حشود من الإيرانيين أمام مقر الأمم المتحدة في العاصمة طهران للتنديد بمقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري قاسم سليماني.

وردد المتظاهرون هتافات تنادي بالموت للولايات المتحدة، ورفعوا شعارات مناهضة لها وتطالب بالثأر منها، رافعين صور سليماني والمرشد خامنئي، وهتفوا "محور الشر هو الولايات المتحدة"، في حين قامت مجموعة من المحتجين بتمزيق العلم الأميركي وأضرمت فيه النار.

كما تظاهرت حشود أخرى أمام منزل قاسم سليماني في مدينة كرمان، وتعالت الأصوات المطالبة بالرد القوي على الولايات المتحدة.

وبث التلفزيون الإيراني صورا لمسيرات خرجت في مدن أخرى من بينها تبريز.

المصدر : الجزيرة + وكالات