اليمن.. معارك الجوف والبيضاء تتواصل والحوثيون يعلنون إسقاط طائرة تجسس للتحالف

اشتباكات بين الحوثيين والجيش اليمني على بعد 20 كيلومترا من الجوف
الحوثيون يقولون إنهم باتوا يسيطرون على أجزاء واسعة من محافظة الجوف (الجزيرة)

قالت مصادر عسكرية إن الحوثيين سيطروا على مفرق طرق إستراتيجي يربط العاصمة اليمنية صنعاء مع محافظة مأرب، مضيفة أن الحوثيين باتوا يسيطرون على أجزاء واسعة من محافظة الجوف. 

ويسعى الحوثيون -وفق المصادر- لمحاصرة مدينة الحزم مركز محافظة الجوف من المحورين الغربي والشمالي، في حين تتواصل المعارك بين الحوثيين والجيش الوطني بمديرية نِهم شرق صنعاء ومحافظة الجوف.

في غضون ذلك، قُـتل 14 من مسلحي جماعة الحوثي وأصيب آخرون، كما قُـتل جندي واحد من الجيش اليمني وأصيب اثنان خلال مواجهات في جبهة قانية بمحافظة البيضاء وسط البلاد.

وقالت مصادر محلية إن المعارك اندلعت عقب هجوم للحوثيين على موقعَي الخدار والعر في جبهة قانية، غير أن قوات الجيش الوطني صدت الهجوم الذي خلف قتلى وجرحى معظمهم من مسلحي الحوثي، يأتي ذلك بعد تجدد المواجهات بين الطرفين في عدد من جبهات محافظة البيضاء.

طائرة تجسس
وفي تطور لاحق، قالت جماعة الحوثي اليوم الثلاثاء إنها أسقطت طائرة تجسس تابعة للتحالف العربي، في محافظة صعدة، المعقل الرئيسي للجماعة شمالي البلاد.

وذكرت قناة "المسيرة" الناطقة باسم الحوثيين -في خبر مقتضب- أن مسلحي الجماعة أسقطوا طائرة تجسس تابعة للتحالف العربي في منطقة الملاحيط، قبالة جازان السعودية. وأضافت أنه تم إسقاط الطائرة بسلاح مناسب، دون التطرق لطبيعته أو تفاصيل أخرى.

من جهة أخرى، أفادت مصادر عسكرية يمنية بمقتل تسعة جنود من الجيش بغارة جوية للتحالف السعودي الإماراتي بمنطقة مفرق الجوف.

مجلس الأمن
وفي نيويورك، يعقد مجلس الأمن الدولي بدعوة من بريطانيا اجتماعاً مغلقاً عصر اليوم، لبحث تجدد المعارك في اليمن، بحسب ما أفادت مصادر دبلوماسية.

وقال أحد هذه المصادر إن الاجتماع المغلق ستتخلّله مداخلة عبر الفيديو للمبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث يحيط فيها أعضاء المجلس علما بآخر المستجدّات بهذا البلد، ومن المحتمل أن يصدر في ختام الاجتماع بيان رئاسي بإجماع أعضاء مجلس الأمن الـ 15.

وتجدّدت المعارك في اليمن يوم 17 من يناير/كانون الثاني بعد أشهر من الهدوء النسبي، وأوردت المصادر العسكرية سقوط عشرات القتلى في المعارك خلال 48 ساعة الأخيرة، دون الكشف عن أرقام واضحة.

المصدر : الجزيرة + وكالات