أرسلوا لليبيا واليمن.. احتجاجات بالخرطوم على خداع مئات الشباب بوظائف مدنية بالإمارات

محتجون يطالبون بعودة أبنائهم الذين "خدعوا" بوظائف مدنية (مواقع التواصل)
محتجون يطالبون بعودة أبنائهم الذين "خدعوا" بوظائف مدنية (مواقع التواصل)

شهدت العاصمة السودانية الخرطوم خلال اليومين الماضيين مظاهرات منددة "بتجنيد" الإمارات مئات الشباب السودانيين، وإرسالهم لليمن وليبيا كمقاتلين، كما عبّرت الخارجية السودانية عن حرصها على سلامة الشباب السودانيين الذين استقدمتهم شركة إماراتية ثم أخلّت بالشروط المتفق عليها.

وتمكن مئات من المحتجين أمس الثلاثاء من كسر طوق عسكري، ووصلوا لوزارة الخارجية السودانية حاملين مذكرة تطالب بعودة الشباب السودانيين الذين "خدعوا" -حسب قولهم- بوظائف مدنية، قبل أن يرسلوا إلى جهات ومواقع عسكرية في ليبيا واليمن، على حد تعبير المذكرة.

يأتي ذلك، في حين وصل خمسون شابا قادمين من أبو ظبي من مئات الشباب السودانيين الذين سافروا إلى الإمارات للعمل في وظائف حراس أمن، إلا أن أعدادا كبيرة منهم أرسلوا إلى ليبيا واليمن للعمل هناك.

اعتصام ومطالب
وفور وصولهم إلى العاصمة الخرطوم، توجّه الواصلون نحو مقر السفارة الإماراتية، وأوضحوا أنهم سيعتصمون أمام مقر السفارة لحين تسلم مستحقات مالية وعدت الحكومة الإماراتية بتحويلها لهم عبر سفارتها بالخرطوم، في حين يفترض أن تكون مجموعة أخرى وصلت فجر اليوم الأربعاء.

وحسب تصريحات أحد الشباب السودانيين الذين أرسلوا إلى بنغازي في اتصال هاتفي مع الجزيرة؛ فإن السلطات الإماراتية أعادت نحو 150 شابا سودانيا إلى أبو ظبي، في حين تبقى نحو أكثر من مئة شاب، حسب قول المصدر.

وأكدت المعلومة ذاتها سيدةٌ من عائلة أحد الشباب السودانيين الذين أعيدوا إلى أبو ظبي، وطالبت السلطات السودانية بعودة جميع الشباب، مع توضيح أسباب ما وصفته "بخداع السلطات الإماراتية لهؤلاء الشباب".

وفي تفاعل مع هذه التطورات، أصدرت وزارة الخارجية السودانية بيانا مساء أمس عبرت فيه عن حرصها على سلامة الشباب السودانيين، الذين استقدمتهم شركة خاصة في الإمارات للعمل في وظائف حراس، ثم قامت بإرسالهم إلى حراسة حقول نفط في ليبيا، مما يعد إخلالا بشروط العقد، حسب البيان.

وأكد البيان أن السلطات السودانية على تواصل مع حكومة أبو ظبي للتقصي سويا بشأن الأمر، الذي لن يؤثر على علاقة البلدين المتميزة، على حد وصف البيان.

من جهتها، قالت وزارة خارجية حكومة الوفاق في ليبيا إن زج الإمارات بالشباب في حرب اللواء المتقاعد خليفة حفتر استغلال بشع، وطالبت مجلس الأمن الدولي باتخاذ الإجراءات اللازمة بهذا الخصوص.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

رصدت نشرة الثامنة- نشرتكم (2020/1/26) تفاعل رواد منصات التواصل الاجتماعي السودانية مع الحملة المطالبة بوقف تجنيد السودانيين بالإمارات تمهيدا لإرسالهم للقتال بليبيا أو اليمن، وعودتهم إلى بلادهم فورا، ومحاسبة المتورطين.

انتقد تجمع المهنيين السودانيين تصريحات رئيس المجلس السيادي الانتقالي بالسودان الفريق أول عبد الفتاح البرهان بشأن تسليم الرئيس المعزول عمر البشير للمحكمة الجنائية الدولية، وكذلك بشأن دعم السعودية والإمارات للسودان.

23/11/2019

كشفت جماعة الحوثيين أمس عن حصيلة الخسائر التي تكبدتها الوحدات العسكرية السودانية المقاتلة في اليمن، إلى جانب التحالف السعودي الإماراتي، ولكن المتحدث باسم القوات السودانية وصف تلك التصريحات بالكاذبة.

2/11/2019
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة