العراق يبلغ أميركا وإيران رفضه أن يكون ساحة صراع

الحكيم (يمين) والصفدي أكدا على أهمية التعاون لمحاربة تنظيم الدولة (الأوروبية)
الحكيم (يمين) والصفدي أكدا على أهمية التعاون لمحاربة تنظيم الدولة (الأوروبية)

قال وزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم إن بغداد أبلغت الجانبين الأميركي والإيراني أن العراق لن يكون ساحة للتصارع، وأن الحل يكون عبر الحوار والمفاوضات.

وأكد الحكيم -في مؤتمر صحفي مع نظيره الأردني أيمن الصفدي في بغداد اليوم- رفض بلاده للهجمات الأخيرة التي وقعت في العراق من أميركا وإيران.

وثمّن الحكيم دور ملك الأردن عبد الله الثاني والعلاقات المشتركة بين الأردن والعراق، وأكد على أهمية التعاون لمكافحة الإرهاب في المنطقة، مشيرا إلى أن الإرهاب لم ينته ولا يزال تنظيم الدولة الإسلامية موجودا في مناطق شرقي الفرات.

من جهته أكد الوزير الأردني على دعم بلاده لأمن واستقرار العراق وتجنيبه أي تصعيد، وقال "جئت أحمل رسالة من الملك عبد الله الثاني للتهدئة وإبعاد المنطقة من حدة التوترات".

ولفت الصفدي إلى أنه تم تناول العلاقات الثنائية والحفاظ على النصر العراقي التاريخي على تنظيم الدولة.

وأكد أن المنطقة ستخسر في حال أصبح العراق في دائرة الصراع، داعيا إلى الحوار وإبعاد التوتر الإقليمي عن المنطقة.

المصدر : الجزيرة + وكالات