عـاجـل: الأناضول: مقتل 9 جنود أتراك في غارة لقوات النظام السوري على تجمع للجيش التركي في إدلب

إيطاليا: مشروع أنابيب الغاز "إيست ميد" ليس خيارا إستراتيجيا

وزير خارجية إيطاليا (يسار) رفقة نظيره التركي (الأناضول)
وزير خارجية إيطاليا (يسار) رفقة نظيره التركي (الأناضول)

قال وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو إن مشروع خط أنابيب غاز شرق المتوسط "إيست ميد" لا يعد خيارا على المديين المتوسط والبعيد، وهو المشروع الذي وقعته قبرص واليونان وإسرائيل في الثالث من الشهر الحالي لتصدير الغاز الطبيعي من إسرائيل وقبرص إلى أوروبا.

وجاء تصريح الوزير دي مايو في مقابلة مع وكالة الأناضول تطرق فيها إلى قضايا إقليمية عديدة ومنها مشروع خط أنابيب "إيست ميد"، مشيرا إلى أن الأخير "لا يمكن أن يكون خيارا على المديين المتوسط والبعيد من حيث التكلفة والتشييد".

وأضافت وكالة الأناضول أن من المتوقع أن يواجه المشروع -الذي أبرم الاتفاق الثلاثي بشأنه في العاصمة اليونانية أثنيا- عقبات بسبب الخلافات الحدودية بين شطري جزيرة قبرص.

رفض تركي
وكانت تركيا نددت باتفاق مشروع "إيست ميد" معتبرة إياه خطوة غير مجدية لتهميشها، مشددة على "أن أي مشروع لا يراعي حقوقها فمصيره الفشل"، في المقابل قال رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو إن المشروع "سيحول إسرائيل إلى قوة عظمى".

وسيمتد مشروع خط أنابيب "إيست ميد" على طول 1900 كلم، ويكلف إنشاؤه نحو ستة مليارات يورو، ومن المقرر أن ينقل الغاز الطبيعي بداية من عام 2025 من إسرائيل وقبرص إلى اليونان وإيطاليا وأسواق أوروبية أخرى.

وكان نتنياهو قد سعى لتسريع إجراءات إقرار هذا الاتفاق بهدف مواجهة الإجراءات التركية في شرق المتوسط، وذلك بعدما وقعت تركيا اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع حكومة الوفاق الوطني الليبي في 27 نوفمبر/تشرين الثاني 2019، والتي تنص على تقاسم مناطق النفوذ البحري في البحر الأبيض المتوسط.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة