بعد فترة توقف.. مسؤولون أميركيون يعلنون استئناف العمليات العسكرية مع العراق

قوات أميركية بالموصل خلال مساندتها قوات عراقية (غيتي-أرشيف)
قوات أميركية بالموصل خلال مساندتها قوات عراقية (غيتي-أرشيف)

قال مسؤولون أميركيون إن الولايات المتحدة استأنفت عملياتها العسكرية المشتركة مع العراق يوم الأربعاء، لتنهي بذلك فترة توقف دامت عشرة أيام عقب مقتل قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني، وفق ما ذكرت صحيفة نيويورك تايمز.

ويأتي هذا التطور بعد أقل من أسبوعين من تصويت البرلمان العراقي بإخراج جميع القوات الأميركية من البلاد.

وأكد مسؤولان عسكريان للصحيفة شريطة عدم الإفصاح عن هويتهما أن الجيش الأميركي يسعى لاستئناف العمليات ضد تنظيم الدولة في أقرب وقت ممكن بهدف منع أي زخم أو دعاية لتنظيم الدولة إثر وقف العمليات العسكرية الأميركية.  

ولم يتضح ما إذا كانت الحكومة العراقية قد وافقت على استئناف العمليات مع الجانب الأميركي الذي كان صاحب قرار وقف هذه العمليات، بحسب ما ذكرت نيويورك تايمز.

قرار البرلمان
وكان رئيس الوزراء العراقي المستقيل عادل عبد المهدي، قد قال إنه مصمم على المضي بتنفيذ قرار البرلمان العراقي بإخراج القوات الأجنبية من العراق وبالطريقة الصحيحة.

وقال إن حكومته تعمل حاليا لضمان الوصول إلى مواعيد مناسبة، لجدولة إخراج القوات الأجنبية من العراق وبالتواصل مع الأطراف المعنية.

وفي الخامس من يناير/كانون الثاني الحالي صدق البرلمان العراقي على قرار يلزم الحكومة بالعمل على إنهاء وجود أي قوات أجنبية على الأرض العراقية.
 
وجاء بحث إخراج القوات الأميركية من البلاد البالغ عددها 5200 جنديا بعد اغتيال رئيس فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، مع ثمانية آخرين.
المصدر : الجزيرة