في سابقة من نوعها.. القضاء الأردني يحكم بالسجن على إسرائيلي

الإسرائيلي كونستانتين كوتوف داخل قفص الاتهام أثناء جلسة محاكمته لدى محكمة أمن الدولة الأردنية (الأناضول)
الإسرائيلي كونستانتين كوتوف داخل قفص الاتهام أثناء جلسة محاكمته لدى محكمة أمن الدولة الأردنية (الأناضول)

قضت محكمة أمن الدولة الأردنية اليوم بالسجن أربعة أشهر على الإسرائيلي كونستانتين كوتوف، بعد إدانته بتهمتي حيازة مادة مخدرة بقصد التعاطي والتسلل للمملكة بطريقة غير مشروعة، ليكون أول حكم قضائي بالأردن على إسرائيلي في تاريخ العلاقات بين عمان وتل أبيب.

وكانت قوة من الجيش الأردني اعتقلت كوتوف أواخر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، عقب تسلله عبر المنطقة الشمالية للبلاد، وبدأت محاكمته في أوائل ديسمبر/كانون الأول 2019، ليصدر الحكم اليوم بالحبس عاما، وتغريمه ألف دينار (1400 دولار)، قبل أن يخفض الحكم لأربعة أشهر بدعوى "إعطائه فرصة لإصلاح نفسه، ولكونه معيلا لأسرة".

وقضى الإسرائيلي نحو شهرين ونصف الشهر في الاحتجاز، وهو ما يعني أنه في حال تثبيت الحكم عليه فسيتبقى من عقوبته مدة شهر ونصف.

وقرارات محكمة أمن الدولة ليست قطعية، وهي قابلة للطعن أمام محكمة التمييز.

مبادلة
وكانت دعوات قد تعالت عقب اعتقال الإسرائيلي المتسلل بمبادلته بأسرى أردنيين في سجون الاحتلال، إلا أن رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأردني نضال الطعاني قال آنذاك إنه "لا يمكن طرح فكرة تبادل الأسرى بين الأردن والاحتلال نظرا لمعاهدة السلام بينهما، وإنما يمكن استخدام التحفظ على الإسرائيلي المتسلل للأردن كورقة ضغط على العدو الإسرائيلي".

ويأتي الحكم القضائي الأردني الأول من نوعه على إسرائيلي في ظل توتر العلاقات بين عمّان وتل أبيب، وذلك بسبب عدة ملفات أبرزها سياسة الاحتلال في الأراضي الفلسطينية، ومسها بالدور الأردني التاريخي في إدارة المقدسات في مدينة القدس.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة