قوارب الموت من جديد.. مصرع 11 مهاجرا بينهم 8 أطفال في بحر إيجه

خفر السواحل التركية يجرون عملية إنقاذ لمهاجرين غير قانونيين (رويترز-أرشيف)
خفر السواحل التركية يجرون عملية إنقاذ لمهاجرين غير قانونيين (رويترز-أرشيف)

أفاد مراسل الجزيرة في إسطنبول بأن قوات خفر السواحل التركية انتشلت 11 جثة للاجئين -بينهم 8 أطفال- أثناء محاولتهم التسلل بقوارب خفيفة من تركيا إلى اليونان قبالة مدينة "جشمه" في محافظة إزمير غربي تركيا.

وقد غرق الزورق في بحر إيجه قبالة مدينة "جشمه" السياحية الواقعة قبالة جزيرة خيوس اليونانية. ولم تُعرف حتى الآن جنسية الضحايا.

ويأتي ذلك بعد بضع ساعات من غرق زورق آخر في البحر الأيوني قرب جزيرة باكسي اليونانية، قضى فيه 12 شخصا.

يذكر أن تركيا تستضيف نحو أربعة ملايين مهاجر ولاجئ، معظمهم سوريون، كما تشكل نقطة عبور رئيسية للفارين من النزاعات والساعين إلى بلوغ أوروبا، خصوصا عبر اليونان.    

يشار إلى أنه في مارس/آذار 2016، وقعت أنقرة والاتحاد الأوروبي اتفاقا للحد من تدفق المهاجرين عبر بحر إيجه.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

من مقهى بالقرب من ساحة بصمنة بمدينة إزمير (غربي تركيا) المطلة على شواطئ بحر إيجة بدأت رحلة الدكتور السوري هشام برفقة زوجته وابنتيهما عبر ما بات يعرف بـ"قوارب الموت".

قال ناشطون سوريون إن خفر السواحل التركي اعترض ثلاثة قوارب للاجئين سوريين في المياه الدولية قبالة السواحل اليونانية، حيث أعاد أحد القوارب بينما نجح آخرون في الفرار وبلوغ الأراضي اليونانية.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة