تصب في صالح الكرد والتركمان.. الخلافات تعصف بعرب كركوك

العاصي غيّر مسار الخلافات بين عرب كركوك بعد اتهاماته لمدير تربية كركوك ومجلس المحافظة (الجزيرة)
العاصي غيّر مسار الخلافات بين عرب كركوك بعد اتهاماته لمدير تربية كركوك ومجلس المحافظة (الجزيرة)

عماد الشمري-كركوك

ما زالت الانقسامات والصراعات السياسية تعصف بمحافظة كركوك شمال بغداد، بسبب التنافس بين الكتل العربية والكردية والتركمانية للاستحواذ على أبرز المناصب، سواء في مجلس المحافظة أو المديريات العامة.

نهج الخلافات متصاعد بين كتل القوميات الثلاث البارزة في المحافظة منذ الغزو الأميركي للعراق عام 2003، لكن تصريح الأمين العام للجبهة العربية الموحدة في كركوك الشيخ وصفي العاصي مؤخرا غيّر مسار الخلافات متجها بها إلى داخل صفوف الكتل العربية، بعد اتهامه مدير تربية كركوك ومجلس المحافظة ببيع الدرجات الوظيفية المخصصة للتربية بمبالغ وصلت إلى 12 ألف دولار للدرجة الواحدة، مشيرا إلى أن الأمور في المجلس تسري عبر المحسوبية والتحزب، في إشارة إلى محافظ كركوك راكان الجبوري.

مدير تربية كركوك عبد علي حسين اعتبر أن الاتهامات الموجهة له محاولة للإسقاط السياسي لغرض انتخابي (الجزيرة)

تزايد الانقسام
وقد أثار هذا الأمر حفيظة مدير عام تربية كركوك عبد علي حسين الذي علق قائلا "إن أمر بيع الدرجات الذي ذكره العاصي لم يحصل إطلاقا، وأتحداه أمام المحاكم وهيئة النزاهة أن يأتي بالدليل، وسنسلك الطرق القانونية لمقاضاته"، معتبرا أن ما قاله العاصي هو محاولة للإسقاط السياسي لغرض انتخابي تقف خلفه شخصيات فشلت سياسيا وانتخابيا وتحاول تبرير خسارتها المخجلة بأسلوب الاتهامات.

كما رفض عضو المكتب السياسي في التحالف العربي بكركوك محمود زيدان العبيدي تصريح العاصي، وقال للجزيرة نت إن هذه الخلافات يفترض أن تناقش وتحل بعيدا عن الأضواء للحفاظ على وحدة الصف العربي.

وقال العبيدي "إننا جميعا ضد الفساد والمحسوبية، لكن تبادل الاتهامات دون وجود أدلة يضعف من وحدة العرب بكركوك ويزيد من الفجوة التي نسعى لتقليصها أمام نظرائنا من الأحزاب التركمانية والكردية التي ستجد الصعوبة في التفاهم مع جبهة متفككة داخليا مفتقدة للقيادة المركزي".

وأيد ناظم الشمري نائب رئيس الجبهة العربية الموحدة في كركوك ذلك، معتبرا أن تصريح العاصي رأي فردي يتحمله هو شخصيا.

وأضاف أن الجبهة الموحدة تنتقد إدارة مجلس المحافظة والخروق المتكررة إداريا، وتتساءل عن طريقة صرف الأموال الكبيرة التي رصدت للمحافظة؛ لكنه شدد على أنهم لا يوجهون الاتهامات دون دليل إنما نخاطب وننتقد التقصير الملموس في الخدمات العامة وتوقف وتلكؤ المشاريع المهمة التي أهملت المحافظة وزادت وضعها مأساوية.

حسن توران رأى أن تشتت القيادة العربية في كركوك سيضعف التفاوض معهم (مواقع التواصل)

صداقة الآخرين
يقول الشمري إن الخلافات الأخيرة بين الكتل العربية ستعقد مساعي الأحزاب الكردية والتركمانية لصعوبة التفاهم والتقارب مع العرب في ظل تعدد القيادات، وهو ما قد يدفع في الوقت القريب إلى تفاهم بين الكرد والتركمان، وهو ما شهدته بغداد أخيرا من عقد اجتماعات بينهما لحل بعض المشاكل العالقة.

وفي هذا السياق دعا حسن توران نائب الجبهة التركمانية الشخصيات والكتل العربية إلى التوحد تحت قيادة واحدة، مشيرا إلى أن استمرار هذه الخلافات سيدفعهم للتعامل مع الجهات العربية المنتخبة من قبل الشعب برلمانيا والعاملة في مجلس المحافظة والأحزاب ذات القيادة الموحدة.

كما وجه النائب عن الاتحاد الوطني الكردستاني في كركوك ريبوار طه دعوة مماثلة للكتل العربية بتوحيد القيادة الممثلة لهم في المحافظة، مشيرا إلى أن تصريح العاصي لم يأت من فراغ بل لأن الفساد في الحكومة المحلية الحالية تضاعف مقارنة بالسنوات السابقة، وطالب العرب بتوحيد قيادتهم لتسهيل عملية التفاوض والتحاور معهم.

هذه النزاعات السياسية وإن انحصرت بين شخصيات معدودة، تهدد بتقويض مكانة الكتل العربية وتحطيم آمال عرب كركوك في الحصول على استحقاقاتهم، وهو أمر يصب في صالح الكتل الأخرى في المحافظة.

المصدر : الجزيرة