بالتزامن مع ذكرى 11 سبتمبر.. طارق رمضان يصدر "واجب الحقيقة"

دو شاتلي: إصدار كتاب رمضان الجديد يوم 11 سبتمبر/أيلول الجاري صدفة غير متعمدة فرضتها دواعي النشر (رويترز)
دو شاتلي: إصدار كتاب رمضان الجديد يوم 11 سبتمبر/أيلول الجاري صدفة غير متعمدة فرضتها دواعي النشر (رويترز)
تصدر دار النشر الفرنسية بريس دو شاتلي كتابا جديدا للمفكر الإسلامي السويسري طارق رمضان بعنوان "واجب الحقيقة"، وذلك يوم 11 سبتمبر/أيلول الحالي.

وقد نفت الدار لصحيفة ليبراسيون أن يكون نشر هذا الكتاب في تاريخ 11 سبتمبر/أيلول الحالي متعمدا، مؤكدة أن الأمر يتعلق فقط بدواعي النشر والإنتاج.

وذكرت الكاتبة بالصحيفة برناديت سوفاجي أن من تبقوا من مؤيدي رمضان يستنكرون في مواقع التواصل الاجتماعي انتقاد البعض لنشر هذا الكتاب في هذا التاريخ المثير للجدل، ويقولون "ألا يحق لمسلم أن ينشر كتابا في الحادي عشر من سبتمبر؟".

وحسب ما توصلت إليه الكاتبة من معلومات، فإن كتاب رمضان الجديد خال من أي شيء يتعلق بتهم الاغتصاب الموجهة له ومن أي شيء ينم عن الشعور بالذنب أو الاعتراف بالخطأ بشأن "الحياة المزدوجة المضطربة جدًا والتي لا تتماشى مع معايير الأخلاق الإسلامية التي كان رمضان يعيشها وكشفها التحقيق القضائي"، على حد تعبيرها.

ولفتت الصحيفة إلى أن رمضان الذي أطلق سراحه في نوفمبر/تشرين الثاني 2018 بعد أن قضى تسعة أشهر في السجن، سيكون ضيفا هذا الصباح على قناة "بي أف أم تي في" حيث سيقابله نجم هذه القناة الشهير جان جاك بوردان.

وسيكون هذا أول ظهور لرمضان في وسائل الإعلام منذ اعتقاله على ذمة التحقيق في شكاوى اغتصاب وعنف قدمتها ضده ثلاث نساء، قبل أن يطلق سراحه بكفالة مالية ويصادر جوازه السويسري مع المنع من مغادرة التراب الفرنسي.
المصدر : الصحافة الفرنسية