هونغ كونغ ترضخ لمطالب المحتجين وتسحب قانون تسليم المطلوبين للصين

HONG KONG, HONG KONG - JUNE 15: Carrie Lam, Hong Kong's chief executive, speaks during a news conference at Central Government Complex on June 15, 2019 in Hong Kong China. Hong Kong's Chief Executive Carrie Lam announced to delay a controversial China extradition bill and halt its progress on Saturday after recent clashes between the police and protesters outside government buildings over the bill that would allow suspected criminals to be sent to the mainland. An estimated 1 million people took to the streets on Sunday to protest against the bill as clashes between demonstrators and the police erupted after the peaceful march and many believe the proposed amendment would erode Hong Kong's legal protections, placing its citizens at risk of extradition to China. (Photo by Anthony Kwan/Getty Images)
كاري لام دعت اليوم الأربعاء المحتجين للهدوء (غيتي)

أعلنت رئيسة السلطة التنفيذية في هونغ كونغ كاري لام اليوم الأربعاء سحب مشروع قانون تسليم المطلوبين للصين المثير للجدل والذي تسبب في ثلاثة أشهر من المظاهرات المطالبة بالديمقراطية، مما يمثل تنازلا لأحد المطالب الرئيسية الخمسة للمتظاهرين.

ومنذ يونيو/حزيران الماضي نزل الملايين إلى شوارع هونغ كونغ في أكبر تحد لسلطة بكين على هونغ كونغ، المستعمرة البريطانية السابقة منذ إعادتها إلى الصين في 1997.

وبعد رفضها لأشهر سحب مشروع القانون الذين يتيح تسليم المشتبه في ارتكابهم جرائم إلى البر الصيني، تنازلت لام عن موقفها، داعية إلى الهدوء.

وقالت كاري لام في تسجيل مصور نشره مكتبها إن "الحكومة ستسحب رسميا مشروع القانون من أجل تهدئة قلق المواطنين بشكل تام".

ودعت لام المتظاهرين إلى التخلي عن العنف والانخراط في "حوار" مع الحكومة، وقالت "لنستبدل النزاعات بالمحادثات ولنبحث عن حلول"، وأضافت "علينا أن نبحث عن الطرق لمعالجة الاستياء في المجتمع والبحث عن حلول".

وتوسعت مطالب المتظاهرين التي تحولت إلى احتجاج على تراجع الحريات في هونغ كونغ وعلى التدخل المتزايد للصين في شؤون المدينة التي تتمتع بحكم شبه ذاتي.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

People take part in a general strike at Tamar Park in front of the government buildings in Hong Kong, China September 3, 2019. REUTERS/Kai Pfaffenbach

دخلت المظاهرات الاحتجاجية في هونغ كونغ أسبوعها 14، حيث شهدت المدينة أسوأ أعمال عنف منذ انطلاق الاحتجاجات في يونيو/حزيران الماضي، كما باتت الأزمة مرشحة لمزيد من التصعيد.

Published On 3/9/2019
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة