قصف من طائرات مسيرة إماراتية وترتيبات على الأرض.. قوات حفتر تتأهب للهجوم على سرت

من معارك سابقة في مدينة سرت بين قوات الحكومة الشرعية الليبية ومسلحي تنظيم الدولة (الجزيرة)
من معارك سابقة في مدينة سرت بين قوات الحكومة الشرعية الليبية ومسلحي تنظيم الدولة (الجزيرة)

أعلنت قوة حماية مدينة سرت التابعة لحكومة الوفاق الوطني الليبية أن طائرات مسيرة إماراتية تابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر، شنت غارات جوية على المقر الإداري لجهاز استثمار مياه النهر الصناعي في سرت، مما ألحق أضرارا مادية بالمبنى.

ووفق مصادر تحدثت للجزيرة، فإن تكثيف الغارات الجوية على مواقع قوات الوفاق في مدينة سرت يأتي تمهيدا لهجوم بري تعتزم قوات حفتر شنه للسيطرة على المدينة الواقعة شرق مدينة مصراته والخاضعة لسيطرة قوات حكومة الوفاق.

وأكدت المصادر نفسها أن هذه الغارات الجوية تهدف إلى إجبار مقاتلي قوات الوفاق على التراجع من مواقعهم لصالح مسلحي قوات حفتر.

وقالت المصادر للجزيرة إن قائديْن عسكريين تابعين لحفتر ينتميان إلى منطقة "اهراوة" شرق سرت، أشرفا على تجهيز مستشفى ميداني في منطقة بن جواد المتاخمة لمدينة سرت من الشرق لإيواء الجرحى فيه بعد الهجوم.

وذكرت المصادر أن الضابطين المذكورين جهزا معسكرات في مدينتي رأس لانوف والبريقة الواقعتين بمنطقة الهلال النفطي، اللتين تتمركز فيهما أعداد من مسلحي حركات سودانية وتشادية معارضة سيشاركون في الهجوم على سرت.

المصدر : الجزيرة