تعطل الملاحة الجوية.. صواريخ باليستية حوثية على مطار نجران السعودي

الحوثيون كثفوا هجماتهم في الآونة الأخيرة على السعودية (الجزيرة)
الحوثيون كثفوا هجماتهم في الآونة الأخيرة على السعودية (الجزيرة)

أعلنت جماعة أنصار الله (الحوثي) اليوم الثلاثاء إطلاق دفعة صواريخ باليستية على أهداف عسكرية في مطار نجران الإقليمي الدولي جنوب غربي السعودية، في وقت أعلن التحالف السعودي الإماراتي اعتراض وإسقاط طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون من محافظة عمران اليمنية باتجاه المملكة.

وقال يحي سريع المتحدث العسكري لقوات الحوثيين -في بيان صحفي- إن قوتهم الصاروخية أطلقت دفعة صواريخ باليستية نوع بدر 1 على أهداف عسكرية بمطار نجران الإقليمي وأهداف عسكرية أخرى.

ويقول الحوثيون إن صواريخ بدر 1 صناعة محلية، ومن أدق الصواريخ التي تجوزها الجماعة اليمنية.

وأضاف سريع أن الإصابة كانت مباشرة، وتسببت العملية في تعطل الملاحة الجوية في المطار.

وذكر أن هذا الاستهداف رد على "جرائم العدوان" (التحالف السعودي الإماراتي) وحصاره المستمر على الشعب اليمني العظيم وغاراته المتواصلة التي بلغت خلال الساعات الماضية 52 غارة جوية.

وأشار سريع إلى أن عملية الاستهداف تتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية حيث "اتخذنا كل الإجراءات اللازمة والوقائية لحماية المدنيين".

ودأب الحوثيون خلال الفترة الأخيرة على إعلان استهدافهم منشآت في السعودية تشمل مطارات ومنشآت نفطية في المملكة بطائرات مسيرة، في حين يعلن التحالف التصدي لكثير من تلك الهجمات وإفشالها.

إسقاط مسيّرة
من جهة أخرى، أعلن التحالف السعودي الإماراتي اليوم الثلاثاء اعتراض وإسقاط طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون من محافظة عمران اليمنية باتجاه المملكة.

وقال المتحدث باسم قوات التحالف تركي المالكي -في بيان أوردته وكالة الأنباء السعودية- إنه جرى اعتراض وإسقاط طائرة بدون طيار (مسيّرة) أطلقها الحوثيون من عمران شمالي العاصمة صنعاء، باتجاه المملكة.

وأوضح أن التحالف يتخذ كافة الإجراءات العملياتية وأفضل الوسائل، للتعامل مع هذه الطائرات لحماية المدنيين والأعيان (المناطق) المدنية.

وذكر المالكي أن ما وصفه بالمحاولات الإرهابية المتكررة مؤخراً من المليشيا الحوثية الإرهابية نتيجة للخسائر الكبيرة في صفوف عناصرها الإرهابيين وعتادها ومعداتها.

ويشهد اليمن للعام الخامس على التوالي حربا بين القوات الموالية للحكومة ومسلحي الحوثي المتهمين بتلقي دعم إيراني، والمسيطرين على محافظات بينها صنعاء منذ سبتمبر/أيلول 2014.

ومنذ مارس/آذار 2015، يشن التحالف السعودي الإماراتي حربا في اليمن للتصدي للحوثيين، وأدى القتال لمصرع سبعين ألف شخص منذ بداية 2016، حسب تقديرات أممية منتصف يونيو/حزيران الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالات