بريطانيا.. رئيس الوزراء مهدد بالتحقيق في شبهة فساد

W YORK, NEW YORK - SEPTEMBER 23: United Kingdom Prime Minister Boris Johnson speaks at the United Nations (UN) Climate Action Summit on September 23, 2019 in New York City. While the United States will not be participating in the day long event, China and about 70 other countries are expected to make announcements concerning climate change. The summit at the U.N. comes after a worldwide Youth Climate Strike on Friday, which saw millions of young people around the world demanding action to address the climate crisis. Spencer Platt/Getty Images/AFP== FOR NEWSPAPERS, INTERNET, TELCOS & TELEVISION USE ONLY
جونسون نفى ارتكابه أي مخالفات ووصف مصدر حكومي الأمر بأن له دوافع سياسية (الفرنسية)

قالت سلطة لندن الكبرى إنها أحالت رئيس الوزراء بوريس جونسون إلى هيئة الرقابة في الشرطة البريطانية لاحتمال إجراء تحقيق معه حول مزاعم ارتكابه سوء سلوك، على صلة بسيدة أعمال أميركية عندما كان رئيس بلدية لندن.

وقالت سلطة لندن الكبرى أمس الجمعة إنها أحالت "أمرا يتعلق بالسلوك" يخص جونسون إلى المكتب المستقل لسلوك الشرطة الذي يحقق في الشكاوى التي لها صلة بالشرطة.

وتأتي الإحالة بعد مزاعم نشرتها لأول مرة صحيفة "صنداي تايمز" وأفادت بأن جونسون تقاعس عندما كان رئيس بلدية لندن عن كشف علاقته الشخصية الوثيقة بسيدة الأعمال جنيفر أركوري التي تعمل في مجال التكنولوجيا والتي حصلت على آلاف الجنيهات من مخصصات الأعمال العامة وعلى أماكن خلال رحلات تجارية رسمية.

ونقلت رويترز عن المتحدث باسم جونسون قوله، "رئيس الوزراء أدى بصفته رئيسا لبلدية لندن قدرا كبيرا من العمل وهو يسوّق عاصمة بلادنا حول العالم ويروج للندن والمملكة المتحدة.. كل شيء تم بلياقة وبالطريقة الطبيعية".

وأحيلت القضية إلى هيئة الرقابة في الشرطة لأن جونسون كان رئيسا لمكتب أعمال الشرطة والجريمة التابع لرئيس البلدية، وهو دور يعادل مفوض شرطة وذلك خلال شغله منصب رئيس البلدية بين عامي 2008 و2016.

وجاء في بيان أصدرته سلطة لندن الكبرى "سجل مكتب الرقابة في سلطة لندن الكبرى أمرا يتعلق بالسلوك ضد بوريس جونسون، وأحاله إلى المكتب المستقل لسلوك الشرطة ليكون بإمكان المكتب تقييم ما إذا كان أو لم يكن من الضروري التحقيق بشأن رئيس بلدية لندن السابق في المخالفة الجنائية المتمثلة في سوء السلوك في الوظيفة العامة".

من جانبه، نفى جونسون ارتكابه أي مخالفات، في حين وصف مصدر حكومي الإحالة بأنها "ذات دوافع سياسية".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

LUXEMBOURG, LUXEMBOURG - SEPTEMBER 16: European Commission President Jean-Claude Juncker (R) poses with British Prime Minister Boris Johnson prior to a meeting at a restaurant on September 16, 2019 in Luxembourg. British Prime Minister Boris Johnson is holding his first meeting with European Commission President Jean-Claude Juncker in search of a Brexit deal. (Photo by Francisco Seco - Pool/Getty Images)

أعلن الاتحاد الأوروبي إثر اجتماع رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في لوكسمبورغ أن لندن لم تقدم حلا مقنعا لقضية الحدود الإيرلندية الحساسة.

Published On 16/9/2019
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة