الداخلية المصرية تعلن تصفية 15 مسلحا في العريش

قوات الجيش والشرطة تشن حملة واسعة في شمال سيناء منذ ست سنوات ضد ما تسميه بالإرهابيين (رويترز)
قوات الجيش والشرطة تشن حملة واسعة في شمال سيناء منذ ست سنوات ضد ما تسميه بالإرهابيين (رويترز)

محمد سيف الدين-القاهرة

أعلنت وزارة الداخلية المصرية اليوم الأحد مقتل 15 شخصا في منطقة العبور بمدينة العريش في محافظة شمال سيناء (شمال شرق البلاد)، ووصفتهم بالإرهابيين.

وقالت الوزارة في بيان لها إن "معلومات توافرت لقطاع الأمن الوطني (أمن الدولة سابقا) حول اختباء مجموعة من العناصر الإرهابية بإحدى المزارع الكائنة بحي الحوص (منطقة العبور) دائرة قسم شرطة أول العريش، للإعداد لتنفيذ مخططاتهم العدائية".

وأشارت إلى أنهم حال استشعارهم اقتراب القوات بادروا بإطلاق أعيرة نارية تجاههم مما دعا للتعامل معهم، وأسفر ذلك عن مصرعهم، حيث عُثر في حوزتهم على عدة بنادق آلية وعبوتين ناسفتين وحزاما ناسفا.

ويأتي ذلك بعد يومين من تبني تنظيم ولاية سيناء هجوما أسفر عن مقتل أفراد من القوة العسكرية المشتركة بين الجيش والشرطة في نقطة تفتيش التفاحة في شمال سيناء.

وتشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة حملة أمنية موسعة على شبه جزيرة سيناء منذ ست سنوات، بدعوى محاربة الإرهاب.

المصدر : الجزيرة