عـاجـل: رويترز عن مسؤول كبير بالخارجية الأميركية: لم نر أي عمليات هروب كبيرة ناجحة للمحتجزين من تنظيم الدولة في سوريا

الصين والعراق تدعوان لحل الخلافات في الخليج بالحوار

شي جين بينغ خلال لقائه عادل عبد المهدي اليوم في بكين (رويترز)
شي جين بينغ خلال لقائه عادل عبد المهدي اليوم في بكين (رويترز)

أكد الرئيس الصيني شي جين بينغ خلال لقائه رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي في بكين اليوم، على ضرورة حل الخلافات في منطقة الخليج سلميا عن طريق الحوار، وتحلي كل الأطراف بالهدوء وضبط النفس.

وأضاف أن الصين مستعدة للتواصل مع جميع الأطراف -بما في ذلك العراق- فيما يتعلق بهذا الأمر.

وينسجم الموقف الصيني مع العراقي الذي يدعو للحوار لحل أي خلاف، وقد أبدت بغداد استعدادها للعمل لنزع فتيل التأزم في المنطقة.

يأتي هذا في وقت تستعد فيه السعودية لتقديم أدلة للجمعية العامة للأمم المتحدة، تقول إنها تثبت ضلوع إيران في هجمات 14 سبتمبر/أيلول على منشأتين نفطيتين في السعودية كان لها أثر بالغ في تعطيل نحو نصف إنتاج النفط السعودي؛ وهو ما تتفق معه واشنطن.

ونفت إيران من جهتها أي دور لها، وتعهدت بالرد على أي هجوم عليها حتى لو بعملية عسكرية محدودة.

اتفاقيات ومذكرات تفاهم بين الجانبين العراقي والصيني تم إبرامها في بكين (رويترز)

وفي وقت سابق اليوم، استُقبل عبد المهدي والوفد المرافق له من قبل نظيره رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشاينغ، في قاعة الشعب الكبرى.

وعقدت جلسة مباحثات رسمية بين الوفد العراقي والحكومة الصينية، تم خلالها توقيع اتفاقيات ومذكرات تفاهم.

وقال عبد المهدي إن بلاده مهيأة للاستثمارات وفرص العمل في جميع القطاعات، مشيرا إلى أن بغداد تشهد تزايدا في أعداد الشركات والمستثمرين.

جاء ذلك على هامش مشاركته في أعمال منتدى التعاون الاقتصادي العراقي الصيني الثالث، الذي استضافته بكين اليوم.

وفي المنتدى، أعلن وزير الصناعة والمعادن العراقي صالح الجبوري عن الاتفاق على إنشاء مدينة صناعية مشتركة لتصنيع المنتجات الصينية بمواصفات عالمية.

وأفاد الوزير العراقي أنه تم توقيع مذكرة تفاهم بالأحرف الأولى لإكمال وإنشاء مدن صناعية في خمس محافظات عراقية، مشيرا إلى طرح أكثر من مئتي مشروع وفرصة استثمارية لدى شركات وزارة الصناعة والمعادن في شتى المجالات الصناعية.

المصدر : وكالات