عـاجـل: رويترز عن مسؤول كبير بالخارجية الأميركية: لم نر أي عمليات هروب كبيرة ناجحة للمحتجزين من تنظيم الدولة في سوريا

بعد التجاهل والإنكار.. وسائل إعلام مصرية تهاجم التظاهرات المطالبة برحيل السيسي

محمود صديق-القاهرة

بعد أن تجاهلت الصحف المصرية اليومية المظاهرات المستمرة منذ يومين والمطالبة برحيل الرئيس عبد الفتاح السيسي، عادت اليوم الأحد لتهاجمها وتؤكد فشل الداعين لها في دفع المصريين نحو الفوضى والخراب.

وباستثناء صحيفة المصري اليوم المستقلة فقد حرصت كل الصحف الصادرة اليوم الأحد على نفي وجود أي حراك بالشارع، وأكدت أن ما نشر على مواقع التواصل الاجتماعي والقنوات من فيديوهات لمظاهرات واحتجاجات في مدن مختلفة كان تضليلا وفبركة.

ورغم اتفاق تلك الصحف في تأكيد المضامين ذاتها، فقد تناولته كل صحيفة بشكل أو مساحة أو قالب مختلف، ففي حين صدرت صحيفة الأخبار شبه الحكومية بعنوان عريض عن فشل ما وصفته بشائعات السوشيال ميديا في إثارة المصريين، فضلت نظيرتها الجمهورية إبراز مقال رئيس تحريرها عبد الرازق توفيق في مساحة كبيرة بالصفحة الأولى حول الموضوع نفسه.

وعلى النحو ذاته، سارت صحيفة الأهرام أكبر مؤسسة صحفية شبه حكومية في البلاد، حيث ركزت على ما اعتبرته فشلا لـ"حديث الفبركة" في اختطاف الشارع المصري، بيد أنها نشرته في صدر صفحتها الثالثة.

ولجأت صحيفة اليوم السابع المستقلة إلى ما يمكن وصفه بالمزايدة على كل الصحف، فخصصت جل صدر صفحتها الأولى للحديث عن تلفيق فيديوهات التظاهرات، تحت عنوان "الإخوان يحلمون بالفوضى من جديد والعودة على جثة مصر"، متهمة بعض القنوات المعارضة التي تبث من تركيا بفبركة الأخبار حول التظاهرات.

من جهتها، خصصت صحيفة الوطن المستقلة مساحة في صفحتها الأولى لتهاجم الفنان المقاول محمد علي الداعي لتظاهرات الجمعة، وطال هجوم الصحيفة أيضا القنوات التي بثت فيديوهات حراك العشرين من سبتمبر.

قنوات فضائية تحذر
ولم يختلف الأمر على مستوى القنوات الفضائية، حيث انتقلت البرامج الحوارية في عدد من القنوات إلى التحذير بعد يومين من التجاهل.

فقد حذر الإعلامي عمرو أديب من استمرار الدعوات إلى التظاهر خلال الفترة المقبلة. وقال في برنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "mbc مصر" إن استمرارها سيؤثر على السياحة وقطاع الخدمات وغيرها.

وكان الإعلامي أحمد موسى، الأكثر حدة وهجوما على دعوات التظاهر، وقال خلال تقديمه برنامج "على مسؤوليتي" المذاع على فضائية "صدى البلد"- إن "ما تم تداوله بالأمس، ما هو إلا مقاطع تم نشرها من خلال مليوني صفحة وهمية، تم إنشاؤها على مواقع السوشيال ميديا في بداية شهر سبتمبر للتجهيز لتلك الدعوات".

وأضاف، جماعة الإخوان الإرهابية استغلت مباراة السوبر ووجود آلاف الجماهير في الشوارع، وقاموا بإضافة مؤثرات صوتية لهتافات معينة على احتفالات الجماهير لإسقاط الدولة المصرية.

المصدر : الجزيرة + وكالات