بقصف من طائرة مسيرة.. قوات حفتر تعلن مقتل ثلاثة من قادتها جنوب طرابلس

قوات حكومة الوفاق الوطني أحرزت تقدما ميدانيا على قوات حفتر جنوبي العاصمة طرابلس (رويترز)
قوات حكومة الوفاق الوطني أحرزت تقدما ميدانيا على قوات حفتر جنوبي العاصمة طرابلس (رويترز)

أعلن الإعلام الحربي التابع للواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر مقتل ثلاثة من أبرز القادة العسكريين لقواته، في قصف جوي لقوات حكومة الوفاق الوطني على محاور القتال جنوب العاصمة طرابلس.

وذكر مصدر عسكري أن من بين القتلى آمر اللواء التاسع ترهونة العقيد عبد الوهاب المقري، الذي استهدفت سيارته بقصف من طائرة مسيرة.

وعبر صفحتها الرسمية بموقع فيسبوك نعت قوات حفتر كلا من العقيد عبد الوهاب المقري آمر اللواء التاسع ترهونة، والنقيب محسن الكاني، القوة المُساندة، والجندي عبد العظيم الكاني.

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت قوات الوفاق تدمير غرفة العمليات الرئيسية لقوات حفتر بقاعدة الجفرة الجوية (وسط)، ومقتل 6 ضباط أجانب كانوا موجودين فيها.

وأحرزت قوات حكومة الوفاق الوطني تقدما ميدانيا على قوات حفتر في محاور القتال جنوبي العاصمة طرابلس.

ونقل مراسل الجزيرة عن مصدر عسكري قوله إن سلاح الجو التابع لقوات حفتر لم يشارك في العمليات القتالية جنوب العاصمة، الأمر الذي مكّن قوات الوفاق من السيطرة على مواقع جديدة في محوري عين زارة وخلة الفرجان.

وكان المتحدث باسم قوات الوفاق محمد قنونو قد أكد استهداف سلاح الجو لقاعدة الجفرة العسكرية التابعة لقوات حفتر ليلة الخميس، مما أسفر عن تدمير المضادات الأرضية للقاعدة وعدد من الآليات.

المصدر : الجزيرة + وكالات