هونغ كونغ.. المتظاهرون يعطلون حركة الملاحة بالمطار وحشود قرب قنصلية بريطانيا

المتظاهرون أغلقوا أيضا الطريق السريع المؤدي لمطار هونغ كونغ الدولي (غيتي)
المتظاهرون أغلقوا أيضا الطريق السريع المؤدي لمطار هونغ كونغ الدولي (غيتي)

أعلنت الشركة المشغلة للقطارات في هونغ كونغ تعليق حركة القطارات إلى المطار، مشيرة إلى أن قرارها جاء بناء على طلب حكومة هونغ كونغ وهيئة المطار لتسهيل ترتيبات التحكم في الوصول.

وجاء ذلك عقب احتشاد مئات من المحتجين خارج مطار هونغ كونغ الدولي اليوم مما أدى إلى تعطيل حركة الملاحة، في خطوة يسعى من خلالها المتظاهرون إلى جذب انتباه العالم إلى نضالهم من أجل المزيد من الحقوق الديمقراطية في المدينة التي تواجه أكبر أزمة سياسية منذ عقود.

وشهدت الطرق ازدحاما مروريا بعد أن حث المحتجون الناس على النزول إلى الشوارع والتدفق على القطارات المؤدية إلى مطار المدينة الذي يعد أحد أكثر مطارات العالم ازدحاما.

ويأتي الاحتشاد خارج المطار اليوم بعد اشتباكات بين الشرطة والمحتجين الليلة الماضية شابها بعض من أسوأ أعمال العنف منذ بدء الاضطرابات قبل أكثر من ثلاثة أشهر على خلفية المخاوف من اعتزام الصين إلغاء الحكم الذاتي الممنوح للمدينة منذ أن أعادتها بريطانيا لبكين عام 1997.

وتنفي الصين التدخل في هونغ كونغ وتقول إن ما يجري بها من أحداث شأن داخلي، كما نددت بالاحتجاجات وحذرت من إلحاق ضرر بالاقتصاد.

وردد المحتجون خارج المطار هتافات "ناضلوا من أجل الحرية! قفوا مع هونغ كونغ"، بينما تابعت شرطة مكافحة الشغب الوضع من داخل مبنى صالة الركاب.

وقالت شرطة المدينة إن المظاهرة خارج المطار غير قانونية، وإن المحتجين رشقوا أفرادها واقتحموا الحواجز. ولم تتوفر تقارير بشأن الخسائر أو المصابين في المطار.

وقالت الشرطة في بيان "نحذر الشرطة جميع المحتجين وندعوهم إلى وقف أعمالهم غير القانونية والمغادرة على الفور".

من ناحية أخرى، تجمع مئات من المحتجين خارج القنصلية البريطانية في وسط هونغ كونغ ولوحوا بأعلام المملكة المتحدة.

المصدر : وكالات