جنود يمنيون بالحدود السعودية يتظاهرون للعودة إلى محافظاتهم

أظهرت صور أعدادا من المجندين اليمنيين في اللواء الثالث/حرس حدود الذي يقاتل على الحدود السعودية اليمنية ضد الحوثيين، وهم يتظاهرون للمطالبة بالعودة إلى محافظاتهم.

وذكر عدد من المجندين في اللواء نفسه أنهم في جبهة الربوعة على الحدود، وأنهم يستعدون للعودة إلى اليمن عقب دعوة وجهتها المقاومة اليمنية إلى جميع الجنود الذين يقاتلون في الحد الجنوبي للسعودية بسرعة العودة إلى جبهات القتال، بهدف استكمال تحرير محافظة تعز وحمايتها من المخاطر والتهديدات التي قد تتعرض لها.

وكان رئيس المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية في تعز حمود المخلافي، دعا الجنود الذين يقاتلون في الحد الجنوبي للسعودية إلى سرعة العودة إلى جبهات القتال في محافظة تعز.

وقال المخلافي إنه تجري الترتيبات لاستقبال الجنود العائدين من الحد الجنوبي للسعودية واحتوائهم في صفوف الجيش والمقاومة، واعتبر عودة الجنود من الحد واجبا وطنيا مقدسا لا يقبل التنازع.

وأكد المخلافي على القيادات الميدانية ومنتسبي المقاومة الشعبية والجيش الوطني ضرورة الحفاظ على جاهزيتهم الكاملة ورفع الروح المعنوية والقتالية استعدادا لمتطلبات المرحلة القادمة.

وقد بقيت الحدود الجنوبية للسعودية مصدرا لكثير من الهجمات التي شنتها القوات التابعة لجماعة الحوثي منذ بدء الحرب في اليمن سنة 2015.

وسعت السعودية إلى تأمين هذه المناطق بالاستعانة بألوية عسكرية يمنية تُدفع رواتبها بشكل مباشر من السعوديين وتحافظ على روابط شكلية مع الجيش اليمني.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

ناقشت الحلقة دلالات دعوة رئيس المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية بتعز لعودة المقاتلين اليمنيين من حدود السعودية. وتساءلت: ما موقف الحكومة اليمنية من الدعوة وما تأثيرها على خياراتها المستقبلية تجاه الرياض؟

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة