بريطانيا والاتحاد الأوروبي.. هذه تواريخ الخطوات النهائية للبريكست

رئيس الوزراء البريطاني أكد أنه سينفذ البريكست في موعده (رويترز)
رئيس الوزراء البريطاني أكد أنه سينفذ البريكست في موعده (رويترز)

بإعلانه تعليق أعمال البرلمان لخمسة أسابيع، أثار رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون غضب قسم كبير من الطبقة السياسية في البلاد وهز الجدول الزمني لعملية الخروج من الاتحاد الأوروبي.

فيما يلي المراحل النهائية قبل خروج المملكة المتحدة من الاتحاد المقرر يوم 31 أكتوبر/تشرين الأول المقبل، ما لم تحدث تحولات جديدة في الملف. 

3 سبتمبر/أيلول
تستأنف في هذا التاريخ أعمال البرلمان لمدة قصيرة، ولن يكون أمام النواب -نتيجة قرار جونسون- سوى أسبوع واحد تقريباً لإجراء مناقشات، قبل أن يتمّ تعليق أعماله.

وسيصعّب ذلك على رافضي الخروج من الاتحاد بدون اتفاق استصدار قانون يمنع مثل هذا الخروج، أو التقدّم بمذكرة لحجب الثقة عن الحكومة.

بين 10 و12 سبتمبر/أيلول
يتم بين هذين اليومين تعليق أعمال البرلمان، الذي لم يحدد موعده النهائي بعد. ولن يستأنف البرلمان أعماله إلا بعد خمسة أسابيع من ذلك.

ويتيح تعليق أعمال البرلمان عادةً للأحزاب الرئيسية عقد مؤتمراتها السنوية. لكن مدته غير الاعتيادية هذه المرة، التي تمتد لأكثر من الأسابيع الثلاثة التي تحتاجها المؤتمرات، أثارت شكوكا لدى المعارضة بأن ذلك قد يكون مناورة من رئيس الوزراء لمنع نوابها من مناقشة خروج من الاتحاد بدون اتفاق وتعطيله.

بين 14 سبتمبر/أيلول و2 أكتوبر/تشرين الأول
تعقد في هذه الفترة مؤتمرات الأحزاب الرئيسية: الحزب الليبرالي الديمقراطي بين 14 و17 سبتمبر، وحزب العمال بين 21 و25 من الشهر نفسه، وحزب المحافظين بين 29 سبتمبر و2 أكتوبر.

14 أكتوبر/تشرين الأول
خطاب الملكة الذي تقدم فيه برنامج عمل الحكومة أمام البرلمان الذي يستأنف أعماله في هذا التاريخ. ولن يكون أمام النواب سوى ثلاثة أيام لمناقشة البريكست قبيل قمة حاسمة للمجلس الأوروبي.

في 17 و18 أكتوبر/تشرين الأول
تنعقد قمة المجلس الأوروبي في بروكسل. وستكون هذه آخر فرصة للتوافق على اتفاق طلاق بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي، في ظل نقطة الخلاف الرئيسية والمتعلقة بالحدود الإيرلندية.

وتريد حكومة جونسون إلغاء "شبكة الأمان" التي تشكل "دائرة جمركية موحدة" تضم الاتحاد والمملكة بهدف تفادي عودة الحدود فعليًّا بين إيرلندا الشمالية وجمهورية إيرلندا العضو في الاتحاد الأوروبي.

31 أكتوبر/تشرين الأول
دخول البريكست حيز التنفيذ ما لم يتم إرجاؤه مجددا، علماً بأنه أرجئ مرتين بعدما كان مقرراً يوم 29 مارس/آذار 2019.

لكن رئيس الوزراء جونسون أكد أنه سينفذ البريكست في هذا اليوم "مهما كلف الأمر"، أي باتفاق أو بدونه.

المصدر : الفرنسية