قيادي بالحشد الشعبي يتوعد الأميركيين بالعراق

اتهم أبو آلاء الولائي الأمين العام لكتائب سيد الشهداء المنتمية للحشد الشعبي في العراق طائرات إسرائيلية باستهداف مواقع تابعة للحشد الشعبي، بمساعدة ومشاركة الولايات المتحدة.

وقال الولائي إن الأميركيين في العراق سيصبحون رهائن عند "فصائل المقاومة الإسلامية" التي ستقف مع إيران في حالة اندلاع حرب بينها وبين الولايات المتحدة.

وأضاف -في مقابلة تلفزيونية مع قناة محلية- أن مسألة إطلاق طائرات مسيرة لاستهداف القواعد أو السفارة الأميركية في بغداد هو أسهل إجراء يُمكن أن تتخذه الكتائب لكنها ملتزمة بالموقف الحكومي.

وأكد الولائي أن الحشد الشعبي كان على الدوام ملتزما بتوجيهات الحكومة ورئيسها.

بعض ما تعرض له أحد ألوية الحشد الشعبي بطائرة مسيرة قرب الحدود العراقية السورية (مواقع التواصل)

والثلاثاء الماضي، توعد ما يعرف بتنظيم "جند الإمام الحجة" باستهداف القوات الأميركية في العراق استجابة لفتوى بهذا الشأن أصدرها المرجع الشيعي كاظم الحائري.

وظهر في مقطع فيديو مجموعة من المسلحين الملثمين أثناء تدريباتهم على استخدام الصواريخ.

وألقى أحد قادة التنظيم بيانا توعد فيه باستهداف القوات الأميركية وجعلها عبرة بعد ما وصفه بعنجهيتها وطغيانها بالتعدي على العراق وشعبه وقواته، مشددا على أن "القواعد العسكرية والمدنية الأميركية أهداف مشروعة، ولن نتوقف حتى إخراج آخر جندي كافر".

وكان الحائري أكد الجمعة الماضية أن "طائرات معادية صهيونية مدعومة من القوات الأميركية الموجودة في المنطقة هي من نفذت الاعتداءات المتكررة على مقرات الحشد الشعبي" وأفتى بـ "حرمة إبقاء أي قوة عسكرية أميركية وما شابهها، وتحت أي عنوان" مؤكدا أن لا خيار سوى المقاومة والدفاع ومواجهة العدو.

وفي سياق متصل، كان الزعيم الشيعي مقتدى الصدر قد طالب الحكومة بالإسراع بالتحقيق في أنباء ترددت عن قصف إسرائيل مواقع لقوات الحشد الشعبي بالعراق.

يُشار إلى أن انفجارات عدة وقعت مؤخرا بمخازن أسلحة قوات الحشد، كان آخرها قبل أيام قصف طائرتين إسرائيليتين مسيرتين موقعا لأحد ألويته بمحافظة الأنبار أقصى غربي العراق.

وحمّل الحشد الشعبي الولايات المتحدة مسؤوليتها، ملمحا في الوقت نفسه إلى ضلوع إسرائيل فيها.

وألمح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو -خلال وجوده في كييف الأسبوع الماضي- إلى دور تل أبيب في استهداف مقرات الحشد الشعبي، قائلا "إيران ليست لديها حصانة في أي مكان" مضيفا "نحن نتحرك ضدها متى كان ذلك ضروريًّا".

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي,الجزيرة